عامل الدريوش يشرف على تنصيب رجال السلطة الجدد ويحذر من التقصير في القيام بالمسؤوليات المهنية


عامل الدريوش يشرف على تنصيب رجال السلطة الجدد ويحذر من التقصير في القيام بالمسؤوليات المهنية
ناظورسيتي | إ. الجراري

أشرف عامل عمالة إقليم الدريوش، محمد رشدي، صباح اليوم الخميس 28 يونيو الجاري، بمقر العمالة، على تنصيب 15 من نساء ورجال السلطة الذين شملتهم الحركة الانتقالية التي أعلنت عنها وزارة الداخلية الأسبوع الماضي، بحضور رئيس المجلس العلمي، والمسؤولين الأمنيين ومنتخبي الإقليم وممثلي هيئات المجتمع المدني..

وأكد عامل الإقليم، في كلمة ألقاها بالمناسبة، أن الحركة الإنتقالية الأخيرة، تأتي في سياق تعليمات ورؤية ملكية سامية تحث على ربط المسؤولية بالمحاسبة في كل من ثبت في حقه أي تقصير، مشيرا إلى أن إسناد المناصب إلى رجال ونساء السلطة يتمثل في تجديد العطاء والرفع من المردودية وإعطاء دينامية جديدة للإدارة الترابية، وترشيد الموارد البشرية بهيئة رجال السلطة، وتفعيل المفهوم الجديد للسلطة، ومواكبة الإصلاحات وترسيخ سياسة القرب والحكامة.

وطالب المسؤول الأول على هرم الإدارة الترابية بالإقليم، رجال ونساء السلطة بالانفتاح على حاجيات المواطنين وخلق جو الثقة ورعاية مصالحهم، وحل مشاكلهم، وإتباع سياسة القرب، ومسايرة الدينامية الحالية التي يعرفها الإقليم، ومواكبة الأوراش التنموية المفتوحة، في ضوء العناية المولوية التي ما فتئ يوليها الملك محمد السادس لربوع المملكة، من خلال المشاريع المهيكلة الكبرى، منوها في ذات الصدد بالخدمات والجهود التي بذلها رجال السلطة الذين غادروا مهامهم .

وعلاقة بالموضوع، فقد شهد حفل التنصيب، تعيين كل من إبن إقليم آزرو بوبكر قلوح، كاتبا عاما للعمالة قادما من مكناس حيث حضي بالترقية من منصب رئيس دائرة إلى كاتب عام، وابن العاصمة الرباط عبد الحق الباشا، رئيسا لقسم الشؤون الداخلية، قادما من عمالة إقليم الحوز، وإبن الخميسات محمد بوغالب باشا مدينة الدريوش، قادما من دائرة عبدة بعمالة إقليم أسفي، وإبن مكناس أحمد غجاوي، باشا مدينة ميضار، قادما من باشوية مدينة خنيفرة.

وتضمنت لائحة رجال ونساء السلطة المعينين أسماء مسؤولين ترابيين شباب ينحدرون من أقاليم الريف، ويتعلق الأمر بكل من إبن الحسيمة، أحمد الحضراتي رئيسا لدائرة الريف، قادما من جرسيف، وإبن الناظور محمد عماري، قائدا لقيادة بني وليشك، قادما من القنيطرة، بالإضافة لإبن الناظور أيضا المدني مدني، قائدا لقيادة تمسمان، قادما من الخميسات، وإبن الحسيمة منعم الطنبوري قائدا لقيادة إجرماوس، قادما من الحاجب، وإبن الحسيمة أيضا محمد سعدي، قائدا لقيادة تفرسيت، قادما من الفحص أنجرة، ثم إبن الحسيمة محمد الدراوي، قائدا لقيادة بني توزين، قادما من فجيج.

كما تضمنت لائحة رجال ونساء السلطة المعينين التحاق كل من زينة بوجينة، سليلة مدينة سيدي بنور، كأول قائدة تتولى مهام رئاسة الملحقة الإدارية بعمالة الدريوش، قادمة من عمالة الرباط، وسليل العاصمة الرباط، محمد بوكا، رئيسا لدائرة الدريوش، قادما من إقليم الرحامنة، وإبن إقليم بركان، مراد حمداوي، قائدا لقيادة الدريوش، قادما من قيادة تارودانت، بالإضافة لسليل مدينة بوجنيبة بجهة خنيفرة، عبد الصمد أجديدو قائدا لقيادة بني اسعيد، قادما من إقليم القنيطرة.



























































































































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح