عامل إقليم الدريوش يقف على تقدم أشغال الطريق الرابطة بين جماعة بودينار والشريط الساحلي


عامل إقليم الدريوش يقف على تقدم أشغال الطريق الرابطة بين جماعة بودينار والشريط الساحلي
ناظورسيتي : مراسلة

قام السيد عامل إقليم الدريوش، محمد رشدي، صباح اليوم الخميس 27 عشت الجاري، بزيارة ميدانية تفقدية لجماعة بودينار، حيث شوهد وحيدا وبدون أي بروتوكول رسمي، وذلك من أجل الوقوف على تقدم أشغال إنجاز الطريق الرابطة بين مركز بودينار والطريق الساحلي، مرورا بجماعة أولاد أمغار.

وقد كان بعين المكان مهندسي وتقنيي قسم التجهيز والشؤون التقنية التابعين للعمالة، حيث قدموا لعامل الإقليم شروحات دقيقة حول مراحل تقدم الأشغال بهذا الشريان الطرقي الهام، الممتد على مسافة 16 كيلومتر، والذي انطلقت به الأشغال منذ 3 أشهر وبلغت نسبة تقدم الأشغال به قرابة 40%، إذ حثّهم عامل الإقليم على الإسراع في إخراج هذا المشروع إلى حيز الوجود في الآجال المحددة له، ووفق بنود دفتر التحملات.

تجدر الإشارة إلى أن هذا المشروع الطرقي الذي يندرج ضمن برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية بالعالم القروي، تشرف على إنجازه عمالة الإقليم باستثمارات مالية تقدر بحوالي 21.5 مليون درهم، ويتوخى منه فك العزلة عن ساكنة عدد من الدواوير بجماعتي بودينار وأولاد أمغار، وكذا ساكنة باقي جماعات قيادة تمسمان، وتسهيل حركة التنقل من وإلى المناطق الساحلية والإدارات العمومية والمراكز الصحية.






























تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح