عامل إقليم الدريوش يجتمع بجمعيات الآباء ورؤساء الجماعات للوقوف على تدابير تنزيل التوقيت المدرسي


عامل إقليم الدريوش يجتمع بجمعيات الآباء ورؤساء الجماعات للوقوف على تدابير تنزيل التوقيت المدرسي
ناظورسيتي | الدريوش

ترأس عامل عمالة إقليم الدريوش، محمد رشدي، عشية أمس الإثنين 12 نوفمبر الجاري، اجتماعا موسعا بمقر العمالة، خصص لتدارس مختلف القضايا المرتبطة بالتوقيت الجديد بالمؤسسات التعليمية، وذلك بحضور المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية، ورؤساء الجماعات الترابية، وممثلين عن النقابات أكثر تمثيلا، إلى جانب رؤساء وأعضاء جمعيات الآباء ومجالس التدبير بالمؤسسات التعليمة المتواجدة بالإقليم.

وأستهل ذات الاجتماع الثالث من نوعه على مستوى عمالة إقليم الدريوش، بكلمة للسيد عامل الإقليم، حيث ذكر من خلالها بالخطاب الملكي الأخير بمناسبة عيد العرش و خطاب 20 غشت، والذي أعطى أهمية قصوى للتعليم باعتباره محطة مهمة، مشيرا بأن مصالح العمالة جعلت من قطاع التعليم إحدى أولويتها، ولن تدخر جهدا للاهتمام بأوضاع القطاع.

وعرج عامل الإقليم، خلال ذات الكلمة على الاحتجاجات التي يخوضها تلاميذ التعليم الإعدادي و الثانوي، مشيرا إلى أنها لم تعد لها مبررات، بعد إقرار الأكاديمية الجهوية توقيتا يلاءم الخصوصيات المحلية، مردفا بأن المصالح الأمنية تعمل بمنطق ضبط النفس مع الحركات الاحتجاجية، مشيرا إلى أن تصاعد وتيرتها قد يتسبب في عرقلة السير الدراسي.

وضمن ذات الاجتماع، قدم المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بالدريوش، رشيد نوري، تصورا محليا حول التوقيت المدرسي الجديد بالمؤسسات التعليمية، حيث تم بعد ذلك منح الكلمة لرؤساء جمعيات الآباء وأولياء التلاميذ، وأعضاء مجلس التدبير بالوسط القروي، ورؤساء الجماعات الترابية لإبداء آرائهم وتصوراتهم واقتراحاتهم حول التوقيت المدرسي.

وفي الأخير دعا عامل الإقليم المدير الإقليمي للتعليم والهيئات الحاضرة إلى العمل على ضمان استمرارية الدراسة وتكثيف الحملات التواصلية مع التلاميذ، وذلك من أجل ضمان راحة وأمن التلاميذ بعد اعتماد التوقيت المحلي، وتجاوز كل المغالطات الرامية إلى عرقلة السير الدراسي التي من شأنها أن تمس بمصالح التلاميذ وتحصيلهم الدراسي.



































































































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح