عامل إقليم الدريوش يترأس حفلا دينيا بمناسبة الذكرى الـ21 لوفاة المغفور له جلالة الملك الحسن الثاني


عامل إقليم الدريوش يترأس حفلا دينيا بمناسبة الذكرى الـ21 لوفاة المغفور له جلالة الملك الحسن الثاني
نبيل هنشو

ترأس محمد رشدي، عامل عمالة إقليم الدريوش، بعد صلاة مغرب يومه الجمعة 6 دجنبر الجاري، بالمسجد الأعظم، وسط المدينة، حفلا دينيا بمناسبة الذكرى الواحدة والعشرين لوفاة المغفور له جلالة الملك الحسن الثاني.

هذا، وقد حضر هذا الحفل بمعية عامل الإقليم، كل من نائب وكيل الملك، ورئيس المحكمة الإبتدائية بالنيابة، والكاتب العام للعمالة، ورئيس المجلس العلمي المحلي بالنيابة، والمندوب الإقليمي لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، وممثلي السلطات المحلية والأمنية ورئيس جماعة الدريوش وبعض نوابه، ورئيس جماعة امطالسة، ورؤساء المصالح الخارجية.

وقد جرى خلال هذا الحفل المبارك تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، وإنشاد أمداح نبوية ترحماً على روح المغفور له الملك الحسن الثاني قدس الله روحه، ليختتم هذا الحفل الديني بالدعاء بالمغفرة والرضوان لجلالة المغفور له الحسن الثاني طيب الله ثراه ولجلالة المغفور له محمد الخامس نوّر الله ضريحه، وأن يتغمدهما بواسع رحمته وأن يسكنهما فسيح جناته مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين.

كما رفعت أكف الضراعة إلى الباري عز وجل بالدعاء الصالح لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وأن يحفظ ولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن، ويشد أزر جلالته بشقيقه صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، وكافة أفراد الأسرة الملكية الشريفة، والشعب المغربي.

وكان جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني، قد لبى نداء ربه يوم 9 ربيع الثاني من سنة 1420 هجرية، الموافق لـ 23 يوليوز من سنة 1999.




















































































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح