عامل: أوراش البناء بالناظور تعاني خصاصا مهولا في اليد العاملة بعد الهجرة الجماعية نحو تركيا


عامل: أوراش البناء بالناظور تعاني خصاصا مهولا في اليد العاملة بعد الهجرة الجماعية نحو تركيا
بدر أعراب

يظهر الشريط المدرج أسفله، عاملا ناظوريا يشتغل بإحدى أوراش البناء بمدينة الناظور، وهو يوضح كيف أن زملاءَه الذين كانوا يعملون برفقته، نظموا هجرة جماعية غير نظامية عبر قوارب الموت، نحو تركيا، ومنها النزوح صوب ألمانيا، منذ إقرار حكومتها إحتضان اللاجئين السورين الفارين من أُثون الحرب الأهلية بديارها.

ويؤكد ذات العامل أن قطاع أوراش البناء بإقليم الناظور، يعاني أزمة حقيقية بعد الخصاص المهول في اليد العاملة، بحيث أصبحت هذه الأوراش يطالها التباطؤ في العمل، أي أنها تسير على وتيرة متثاقلة جداً، بالنظر إلى قلّة عدد المشتغلين فيها.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح