ظهور بؤر عائلية لفيروس كورونا في المغرب وارتفاع عدد الإصابة المحلية إلى 80 في المئة


متابعة

قال محمد اليوبي، مدير مديرية الأوبئة، اليوم السبت، أن جل الحالات التي تم تأكيد إصابتها بفيروس كورونا، الأسبوع الأخير هي إصابات محلية.

وكشف المتحدث في تصريح صحافي أن نسبة الحالات المحلية ترتفع يوما بعد الآخر إذ وصلت إلى 80 في المائة و20 في المائة فقط هي الحالات الوافدة.

وأضاف المتحدث أنه خلال التتبع الصحي للمخالطين تم التأكد من إصابة 779 مخالط منهم 3119 لازالوا تحت الرعاية الطبية، الأمر الذي أكد وجود بؤر في الوسط العائلي من خلال إصابة أكثر من شخص في عائلة واحدة.

وأشار اليوبي إلى أن الإجراءات المتخذة، أي الحجر الصحي، يجب أن تكون أكثر شدة وصرامة وتحترم داخل البيوت لتفادي الانتشار في الوسط العائلي والتقيد بالإجراءات بالنسبة للأشخاص الذين يغادرون مقر سكناهم.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح