NadorCity.Com
 






طبيب مغربي يحقق إنجازات بمكافحة سرطانات النساء بألمانيا


طبيب مغربي يحقق إنجازات بمكافحة سرطانات النساء بألمانيا
ناظورسيتي - عن الجزيرة

حقق البروفيسور والعالم الألماني من أصل مغربي جليد سهولي، رئيس قسم أورام النساء بالمستشفى الجامعي في برلين، إنجازات في محاربة السرطانات النسائية.

يستخدم البروفيسور سهولي طرقا عديدة في محاربة السرطان مثل العلاج الجزيئي والعلاج المناعي، فضلا عن العلاجات التقليدية كالجراحة والعلاج الكيميائي.

ويتداخل مفهوم العلاج هنا بالبحث العلمي القائم في مركز بحوث السرطان الشامل التابع للمستشفى من أجل منح المريض أكبر فرصة ممكنة للنجاة من المرض الخبيث.

ويقول سهولي «نوقف إنتاج الخلايا السرطانية من خلال إعطاء المريض عقاقير لا تؤثر عليه ولا تتسبب في تساقط شعره، وتعمل بشكل مباشر على وقف إنتاج الخلايا السرطانية».

ويؤكد البروفسور سهولي أن السرطان كائن معقد له أوجه متعددة، وهو قائم على مبدأ التحولات في الطفرة الوراثية، وبعد عقود من الأبحاث والعلاجات بدا أن فهم بيولوجية السرطان هو أساس الانطلاق لعلاج المرضى.

ويضيف “نحاول فهم بيولوجية الأورام لأن ما توصلنا إليه الآن هو أن السرطان متعدد الأوجه والأنواع، مما يتطلب آليات مختلفة للتعامل معها، وعلينا أن نستفرد بكل نوع من هذه الأورام على حدة، فالاكتفاء بطريقة واحدة يشكل خطرا على المريض”.




1.أرسلت من قبل Hamou lahraimi في 06/02/2018 09:40
جليد سهولي من مواليد برلين الألمانية ، أبويه من مدينة طنجة المغربية ،هاجروا إلى ألمانيا في الخمسينات من هذا القرن لأسباب سياسية ؛ لسهولي شهرة عالمية في ميدانه الطبي لهذا السبب تعرض سنة ٢٠١٢ لهجوم شنيع من طرف نازيين ألمانيين كاد أن يفقد حياته؛ حيث كسروا جمجمته وأطرافه.

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

القاء القبض على 3 قناصيين بجماعة بني شيكر يمارسون الصيد العشوائي

الفنان مصعب الحبيب يبدع في إطلاق صرخة فنية جديدة عن مرض السرطان

شاهدوا.. ربورتاج بانورامي شيّق حول مدينة الناظور: مؤهلاتها ومناظرها الخلابة وتحولاتها

بدر أعراب يكتب: لكي تكون مناضلا، عليك أن تَكْفر...!

المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية يحتفي بالشاعرة الناظورية حكيمة الطاهري ويصدر أولى باكوراتها الشعرية

شاهدوا كيف ورَّط "فافي" المستجوبين بهذا السؤال المُفخّخ

إجلاء 15 مهاجرا من جزيرة "تشافاريناس" بعد أن وصلوا إليها عبر قارب مطاطي إنطلاقا من سواحل الناظور