طالب من "رأس الماء" يساعد نفسه على الدراسة بوجدة من جني المال من مشروع متفرد يلقى إعجاب المغاربة


طالب من "رأس الماء" يساعد نفسه على الدراسة بوجدة من جني المال من مشروع متفرد يلقى إعجاب المغاربة
بـدر . أ


في تجربة متفردة، وعلى غرار الطلبة الأوروبيين بجامعات القارة العجوز، لم يجد الطالب الريفي "محمد كليولي" المنحدر من بلدة "رأس الماء" الواقعة بحيّز إقليم الناظور، بُـداً من جني بعض المال من مشروع صغير وبسيط، يُميّزه عن غيره بجامعة "محمد الأول" بمدينة وجدة.

فقد لجأ "كيلولي" البالغ من العمر 22 ربيعاً، إلى إنشاء مشروع بيع القهوة على متن دراجة هوائية يجوب بواسطتها شوارع أرجاء الجامعة، حيث يتابع دراسته في شعبة "القانون بالفرنسية"، للتسويق لمنتوجه من أجل توفير بعض المال بغرض مساعدة نفسه على إكمال دراسته الأكاديمية.

مشروع محمد كيلولي، لقي إشادة وإعجاباً واسعين في أوساط طلبة جامعة "محمد الأول"، كما اكتسحت صوره وسائل التواصل الاجتماعي، بحيث حيَّى نشطاء ورواد المواقع الافتراضية الطالب كليولي، على روح مبادرة واجتهاده في العمل، رغم قلة موارده ومحدودية إمكانياته.

كليولي أوضح في تصريحه لـ "ناظورسيتي"، إن فكرة مشروع بيع كل صنوف القهوة بثمنٍ محددٍ، تمخضت عن حاجته الماسة إلى جني المال، بهدف مواصلة دراسته الجامعية التي أبى التخلي عنها، معتمداً في ذلك على نفسـه، دون اللجوء إلى عائلتـه.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية