صور الحراس المرافقين للوفد الإسرائيلي -الأمريكي وهم مسلحون وفي حالة تأهّب تجتاح مواقع التواصل الاجتماعي


ناظورسيتي -متابعة

خلّفت الزيارة التي بدأها، بعد ظهر اليوم الثلاثاء، وفد أمريكي -إسرائيلي حط بمطار الرباط سلا، في زيارة للمغرب ردود أفعال متباينة حتى الآن ما بين مرحّب ورافض.

وفي الوقت الذي يرتقب أن تستمر الظيارة يوما واحدا وأن يتم خلالها تتخللها توقيع عدة اتفاقيات بين الرباط وتل أبيب في مختلف المجالات، أثار الحراس الإسرائيليون المسلحون المرافقون لأعضاء الوفد اهتمام نشطاء مواقع التواصل.

وتداول نشطاء المواقع على نطاق واسع صورة توثق مشهد مثيرا خلال استقبال الوفد الاسرائيلي.

وظهر في الصور حرّاس يرجح أنهم إسرائيليون وهم يضعون أيديهم على أسلحتهم النارية متأهّبين، في مشهد خلّف فتح باب التكهنات بشأن السبب في ذلك.

وذهب متتبعون إلى أن في الأمر انعدام لياقة وقلة احترام للبرتوكول من قبَل الحراس.


واستبعد نشطاء مواقع التواصل أن يكون حدث شيء "غير طبيعي" خلال حلول الوفد بالمطار يستدعي إظهار الإسلحة أمام عدسات المصورين.

ويترأس الوفدَ الأمريكي -الإسرائيلي، المستشار الخاص للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، جاريد كوشنر، ومستشار الأمن القومي الإسرائيلي، مائير بن شبات.

وقد وجد أعضاء الوفد في استقبالهم كلا من محمد اليعقوبي، والي الرباط، ومحمد السكال، رئيس جهة الرباط -سلا -القنيطرة، ودافيد فيشر السفير الأمريكي في الرباط.

وكانت صحيفة "هآرتس" العبرية قد أشارت إلى أن الوفد الإسرائيلي يزور المغرب بمناسبة الإعلان عن إقامة علاقات تطبيع كاملة بين البلدين، مبرزة أنه من المقرر أن يلتقي العاهل المغربي الملك محمد السادس.

ووضّحت الصجيفة أن الوفد سيوقع العديد من الاتفاقيات مع المغرب في إطار عملية التطبيع التي أعلن عنها قبل نحو أسبوعين.

وكانت وزارة الخارجية الإسرائيلية قد أعلنت أمس الإثنين، أن أول طائرة تابعة لشركة "العال" ستنطلق إلى المغرب سيكون عليها رموز معينة بينها "الكف" (الخْمسية).


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح