صادم.. أم مسنّة تقتل ابنها الخمسيني في مدينة شمالية


ناظورسيتي -متابعة

اهتزّت مدينة العرائش، اليوم الأحد، على وقع فاجعة إنسانية بعدما انتهى شجار حول الإرث بجريمة قتل غير عادية.

وانتهى شجار عائلي حول وثائق تتعلق بملكية عقار إلى جريمة مروعة راح ضحيتَها شخص في الخمسينات من عمره.

والغريب في الواقعة، وفق ما أفادت به مصادر محلية، أن الجاني لم يكن سوى والدة الضحية.

ووضّحت المصادر ذاتها أن الضحية دخل في شجار مع والدته حول منزل في ملكية العائلة، تطور بطريقة دراماتيكية انتهى بجريمة القتل المروعة.

ووجّهت الأم المسنة (80 سنة) طعنة قاتلة لابنها ليسقط مضرجا في دمائه ويفارق الحياة.

وبينما نُقل جثمان الابن الضحية إلى مستودع الأموات في المستشفى الإقليمي للامريم في المدينة ذاتها، اقتيدت الجانية إلى مخفر الشرطة لمتابعتها بالمنسوب إليها.

وقد خلّفت الواقعة صدمة قوية في نفوس ما عاينوها وبين سكان المنطقة التي شهدت هذه الجريمة غير الاعتيادية.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح