شباب ينقلون التهميش الذي تعانيه جماعة الكبداني و فشل مجلسها الجماعي بطريقة أمودو


شباب ينقلون التهميش الذي تعانيه جماعة الكبداني و فشل مجلسها الجماعي بطريقة أمودو
ناظورسيتي: متابعة

تمكن نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، من اعداد شريط مصور، نقلوا فيه هموم ساكنة جماعة الكبداني ومعاناتها اليومية مع التهميش الذي أصبح يؤرق راحة المواطنين المحرومين من أبسط الخدمات الاجتماعية و البنى التحتية.

الشريط الذي تم تصويره بطريقة احترافية، وأضيفت عليه مؤثرات صوتية و تعليق صوتي، على شاكلة البرنامج التلفزي الشهير "أمودو"، عكس مقدمه الصورة القاتمة لجماعة الكبداني بإقليم الدريوش، موجها انتقادا لمجلسها الجماعي الذي برهن طيلة الفترة الماضية على فشله في تدبير الشأن المحلي.

وأصبح عدد من الشباب والنشطاء، يلتجئون لمواقع التواصل الاجتماعي لفضح و كشف الاختلالات التي تعرفها مناطقهم، اذ تنشر يوميا مئات الصورة والمقاطع والتعاليق التي تدعو الجهات المعنية من حكومة وسلطات ومجالس منتخبة، إلى تحسين الأوضاع في الجماعات التابعة لأقاليم الريف.




1.أرسلت من قبل Amazigh في 21/02/2018 14:35
طريفة جميلة وحضارية شكرا للمخرج وجميع من ساهم في هذا العمل

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح