NadorCity.Com
 


شباب وزاج للثقافة والتضامن بالعروي تحتفي بذكرى المولد النبوي


شباب وزاج للثقافة والتضامن بالعروي تحتفي بذكرى المولد النبوي
عبد الحافيظ الفضالي

نظمت جمعية شباب وزاج للثقافة والتضامن بالعروي يومه السبت 11 ربيع الأول 1433 / 04 فبراير الجاري، أمسية دينية برحاب مسجد وزاج الشرقية بمناسبة حلول ذكرى المولد النبوي الشريف .

وقد افتتحت الأمسية بتلاوة آيات من الذكر الحكيم تلاها درس من إلقاء إمام وخطيب المسجد مستحضرا فيه أبرز المراحل التي شهدتها السيرة النبوية العطرة والتضحيات التي قدمها النبي صلى الله عليه وسلم من أجل نشر رسالة الإسلام ، وأكد على ضرورة محبته صلى الله عليه وسلم أكثر من أي أمر آخر ليتم إيمان الشخص مستشهدا بمحبة الصحابة الكرام رضوان الله عليهم له.

وبعد تناول وجبة العشاء التي قدمت على شرف الحضور ، شهدت الأمسية فقرة المسابقة التي تمثلت في طرح أسئلة على الحضور تخص حياة النبي صلى الله عليه وسلم وسيرته العطرة .

وفي الأخير تم رفع الأمسية بتوزيع الجوائز على الفائزين في المسابقة ورفع الأكف إلى الله عز وجل أن يجمع شمل الأمة الإسلامية في الدنيا وأن يجمعها بالحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم في الآخرة .















1.أرسلت من قبل مسلمة في 08/02/2012 16:13
باسم الله ما شاء الله عليكم احتفال بسيط و خالي من البدع و الخرافات . شباب يفرح الساعي لمعرفة سيرة رسول الله و ليس مثل ما نراه و يتعب القلوب في الزوايا من البدع و الخرافات و عبادة الشيوخ و تقديسهم

2.أرسلت من قبل alkendi في 08/02/2012 19:09
( قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم والله غفور رحيم ( 31 ) قل أطيعوا الله والرسول فإن تولوا فإن الله لا يحب الكافرين ( 32 ) )

هذه الآية الكريمة حاكمة على كل من ادعى محبة الله ، وليس هو على الطريقة المحمدية فإنه كاذب في دعواه في نفس الأمر ، حتى يتبع الشرع المحمدي والدين النبوي في جميع أقواله وأحواله ، كما ثبت في الصحيح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : " من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد " ولهذا قال : ( قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ) أي : يحصل لكم فوق ما طلبتم من محبتكم إياه ، وهو محبته إياكم ، وهو أعظم من الأول ، كما قال بعض الحكماء العلماء : ليس الشأن أن تحب ، إنما الشأن أن تحب ، وقال الحسن البصري وغيره من السلف : زعم قوم أنهم يحبون الله فابتلاهم الله بهذه الآية ، فقال : ( قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ) .












المزيد من الأخبار

الناظور

ماتت وهي تغني - نجيب الزروالي -

ميناء الناظور غرب المتوسط.. علامة فارقة مستقبلية في طموح المغرب البحري

قناة تمازيغت تعرض برنامجا خاصا بمناسبة الذكرى المئوية لمعركة أنوال

عناصر الدرك الملكي بقرية أركمان تنهي نشاط لص روع ساكنة عدد من دواوير الجماعة

الدكتور احمد خرطة يهنئ الدكتور عادل الغنوبي و الدكتورة خديجة علاوي لحصولهما على شهادة التأهيل الجامعي

افتتاح مركز جديد للتطعيم ضد فيروس كورونا وسط مدينة الناظور

رجل الأعمال محمد لزعر والمحامي الشاب إبراهيم المحموحي يلتحقان بالتقدم والإشتراكية لدعم ياسر التيزتي