شاهدوا.. يوتوبر ناظوري يرصد 22 شاطئ بالريف ويدعوا أفراد الجالية لزيارتها والاستجمام بها


ناظورسيتي


رصد اليوتوبر الناظوري، محمد الوردي، في جولة عبر شواطئ الريف، بالناظور والدريوش والحسمية، أزيد من 20 شاطئا، والتي تتوفر على طبيعة ساحرة.

وتضمن الفيديو التعريفي بالشواطئ التي يزخر بها الريف، عددا من الشواطئ التي لم تكن معروفة، خصوصا بالناظور والدريوش.

وأشار بأن إقليم الناظور يتوفر لوحده فقط على أكبر عدد من الشواطئ بالجهة، وربما بالمملكة ككل، بمعدل قرابة 26 شاطئ، وذلك بحكم الطبيعة الجغرافية التي يتوفر عليها.

ودعا اليوتوبر محمد الوردي من خلال الفيديو الترويجي أفراد الجالية إلى زيارة هذه الشواطئ والاستجمام بها، وتشجيع السياحة الداخلية للريف.


يذكر أن أغلب شواطئ الريف، تمتد على طول الساحل المتوسطي الرابط بين الناظور والدريوش والحسيمة، وتتميز أغلبها بجمالية طبيعتها، وجودة مياهها، رغم أن أغلبها يفتقد إلى التجهيزات والمرافق الضرورية.

ومن الناظور في اتجاه الحسيمة، عبر الطريق الساحلي مرورا بإقليم الدريوش، يكتشف الزائر عشرات الشواطئ بمواصفات طبيعية تغري الناظرين، لكن مقابل هذه المؤهلات، تنعدم البنية التحتية المخصصة لاستقبال المصطافين وتوفير شروط راحتهم، خصوصا الطرق المعبدة والمرافق الصحية.

وتتحول جل شواطئ الريف، خصوصا بإقليم الحسيمة، إلى وجهة مفضلة لسكان إقليمي الناظور والدريوش وافراد الجالية، وذلك لتوفرها على تجهيزات استقبال، ومسالك ولوج أحسن حالا، لكنها تفتقر حسب المصطافين إلى استثمارات سياحية تثمن الصيت الذي تتميز به هذه الشواطئ على الصعيد الوطني.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح