شاهدوا... هزيمة قاسية للبطل المغربي أبو زعيتر


ناظورسيتي: متابعة

تلقى المقاتل المغربي ممثل دولة ألمانيا، أبو بكر ابو زعيتر، هزيمة قاسيمة من طرف منافسه الكندي مارك باريو، وذلك النزال الذي جمع بينهما ليلة أمس السبت 27 مارس الجاري، بمدينة لاس فيغاس في الولايات المتحدة الأمريكية، برسم سلسلة “UFC260” التي تنظمها منظمة “UFC” لرياضة فنون القتال المختلط.

وبصم أبو زعيتر على مستوى هزيل وضعيف، بالرغم من تفوقه في الجولة الاولى من النزال، قبل أن يستدرك منافسه الكندي ويعود بقوة في الجولة الثانية، لينهي النزال لصالحه في الفترة الأخيرة بعد أن اسقطه أرضا.

وحقق البطل الكندي "باريولت" فوزه الأول في منافسات الـ"UFC"، بينما تعتبر هزيمة زعيتر الأولى من أصل نزالين فقط خاضهما في "البطولة" العالمية، وكان الأول سنة 2018.



ولم يتدخل الحكم لتوقيف المباراة إلى غاية الثواني الأخير من النزال، وذلك بالرغم من سيل اللكمات التي وجهها الكندي "باريو" إلى المغربي أبو زعيتر على مستوى الوجه، ما حول الحلبة إلى بركة دماء.

وهذه المواجهة هي الثانية لأبو زعيتر داخل المنظمة، حيث فاز بالأولى على حساب البرازيلي فيتور ميراندي سنة 2018، وهي المواجهة الأخيرة التي خاضها البطل المغربي في منافسات فنون القتال المختلط "MMA".

وقد عاد الكندي باريو،الفائز على المغربي أبو زعيتر، من توقيف دام 9 أشهر بسبب ثبوت تعاطيه للمنشطات خلال نزال أجراه شهر يونيو الماضي، خضع بعد انتهائه لمراقبة طبية من طرف لجنة خاصة أرادت التأكد من شكوك راودتها حول حقيقة لياقته البدنية.

جدير بالذكر، أن أبو زعيتر بالرغم من أصوله المغربية، فإنه يمثل دولة ألمانيا في البطولة السالف ذكرها.






تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح