شاهدوا.. "مْقراج وصابونة" لتلاميذ مدرسة ثثير سخرية رواد مواقع التواصل من "معقّمات" وزارة أمزازي


ناظورسيتي -متابعة

في الوقت الذي تتحدث وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بالمغرب عن تعبئة مواردها اللوجستية والبشرية لإنجاح عملية الدخول المدرسي مع بداية الدخول المدرسي والجامعي الجديد، تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع شريطا يظهر فيه شخص يبدو أنه حارس لمدرسة في دوار يسمى "إزعلانن"، معلقين عليه بسخرية، إذ كتب أحدهم: "مقراج وْصابونة.. مالهوم معروضين لعرس؟!"..

وظهر في الشريط حارس مدرسة باسم "حسن" وهو لا يضع كمامة وهو يتولى صبّ الماء من "مقراج" للتلاميذ الذين راحوا يغسلون أيديهم بصابونة مشتركة،
ما جعل معظم المعلقين يميلون إلى السخرية من "بطل" الشريط، بينما كتب أحدهم: "المصور، خرجتي على هذا السي حسن.. غادي يْجيه استفسار بسبب خرق حالة الطوارئ وتعريض حياة الأطفال والأسر ديالهم للخطر، نظرا لعدم وضع الكمامة!"..

وكانت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التربية الوطنية، ألزمت في مقررها الوزاري الخاص بتنظيم السنة الدراسية 2020 – 2021 ، الاساتذة بعدة أدوار منها تعقيم الحجرات الدراسية ضد فيروس كورونا.

و حسب وثيقة مقتطفة من المقرر الوزاري مثيرة للجدل، و تداولها أطر التعليم على نطاق واسع ، فإن الأساتذة ملزمين باستقبال التلاميذ بباب المؤسسة و توجيههم حسب الأفواج نحو القاعات المخصصة لكل فوج.

كما ستسهر الأطر التعليمية على مصاحبة التلاميذ مصطفين مع احترام مسافة متر واحد بين تلميذ و تلميذ (كل فوج) نحو قاعة اللقاء و عند مغادرة المؤسسة ، بالإضافة إلى عمليات تعقيم حجرات اللقاء بعد نهاية كل لقاء مع الحرص على عدم اختلاط الأفواج.





تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح