شاهدوا: مهاد الشملالي.. شابة من الناظور تقتحم مجال الصباغة على الجدران بأياد ناعمة


شاهدوا: مهاد الشملالي.. شابة من الناظور تقتحم مجال الصباغة على الجدران بأياد ناعمة
ناظور سيتي : محمد العبوسي – بدر الدين أبعير

جرت العادة أن نرى رجلاً يقوم بصباغة جدران المنازل، يساعده على أداء عمله آخرون، مما يعني أن المهنة مملكة للذكور، ولا نصيب للجنس اللطيف فيها، لما تتطلبه من مجهودات بدنية، وقدرة على تحمل الإرهاق المفرط.

لكن الوضع مختلف تماما عند الشابة الناظورية مهاد الشملالي، البالغة من العمر 25 سنة، موظفة، وتهوى الصباغة على الجدران ورسم الخط العربي عليها، منذ أن كانت مراهقة.

تقول مهاد في حديثها لـ "ناظورسيتي"، "بدأت في هذا المجال منذ سن الـ 17 سنة، عندما قمت بصباغة غرفتي، ومطبخ المنزل، من هنا بدأ ولعي بهذا المجال".

وأضافت ذات المتحدثة أنها تجد راحة نفسية كبيرة لا مثيل لها، عندما تقوم بصباغة الجدران والرسم عليها، رغم أن ذلك يأخذ منها الكثير من الوقت والجهد.

وأشارت إلى أنها المرأة الوحيدة بإقليم الناظور والجهة الشرقية، التي اقتحمت هذا المجال، الذي كان بالأمس حكراً على الجنس الخشن.

وختمت مهاد حديثها لـ "ناظور سيتي"، بتوجيه رسالة لكل النساء، بقولها: "دور المرأة لا يقتصر فقط على الطبخ والقيام بشؤون البيت، المرأة خزان للعديد من المواهب، وكل من تمتلك الشغف بمجال ما، عليها أن تقتحمه، أخرجن كل طاقاتكن".



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح