شاهدوا.. مهاجرون أفارقة يسيرون بجثة صديقهم ويتهمون السلطات العمومية بقتله


ناظورسيتي -متابعة

توفي المهاجر "فيليكس"، الذي ينحدر من الكاميرون، في ظروف غامضة في منطقة "السلوقية" في طنجة. وحمل أصدقاؤه "الغاضبون" جثته وساروا بها على الأقدام، في شكل احتجاجي، إذ اتّهموا عناصر تابعة للقوات المساعدة بأنهم تسببوا في مقتله خلال إحدى حملاتهم، مؤخرا، على المهاجرين.

وقالت السّلطات المحلية في ولاية جهة طنجة -تطوان -الحسيمة إنها تدخّلت بعد إشعارها، بعد ظهر أول أمس الجمعة، في بداية اندلاع حريق في غابة "دانبو" في النفوذ الترابي التابع للدائرة الحضرية لطنجة -المدينة، وإنه تم خلال التدخّل رصد عدد من المهاجرين من بلدان إفريقيا جنوب الصّحراء، كان أحدهم في حالة إغماء فنُقل إلى المستشفى الجهوي محمد الخامس، الذي أكد الطبيب المداوم فيه أنه فارق الحياة.


وتابع المصدر نفسه أن السلطات المختصّة فتحت، بإشراف النيابة العامة، بحثا في الواقعة، لتحديد ظروف وأسباب وفاة المهاجر الإفريقي، مبرزة أنه تم موازاة مع ذلك توقيف 13 شخصا كانوا يرافقونه، بعدما حاولوا الفرار، ووُضعوا تحت تدابير الحراسة النظرية.






تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح