شاهدوا.. مصرع ستيني في حادثة سير مروعة بسلوان


ناظورسيتي | حمزة حجلة

لقي سائق دراجة نارية في عقده السادس، قبل قليل من ليلة اليوم الأربعاء 24 فبراير الجاري، مصرعه على الفور، في حادثة سير مروعة على الطريق الرابطة بين الناظور والعروي، وبالضبط قرب الحي الصناعي، بمدينة سلوان.

وفي تفاصيل الحادثة بحسب إفادات شهود عيان لـ"ناظورسيتي" فإن الهالك الذي كان يمتطي الدراجة النارية، ولج للطريق الرئيسية الرابطة بين سلوان والعروي، قادما من إحدى المسالك الفرعية دون التأكد من خلو الطريق الرئيسية.

وسرد شهود عيان أن الأمر تسبب في صدم سائق الدراجة النارية من طرف سائق سيارة عائلية من نوع "فولسفاكن توران"، حيث ارتم الهالك لمسافة طويلة في مشهد مأساوي، ما تسبب في وفاته في عين المكان جراء قوة الاصطدام.

وأكد شهود عيان أن سائق السيارة العائلية الذي كان قادما من مدينة الناظور في اتجاه مدينة العروي، سلم نفسه مباشرة بعد الحادثة لعناصر الدرك الملكي، حيث فر من مكان الحادث في اتجاه مقر المركز الترابي للدرك الملكي بالمدينة.



إلى ذلك، استنفرت الحادثة المميتة السلطات المحلية والأمنية بمدينة سلوان، حيث حلتّ بعين المكان عناصر المركز الترابي للدرك والملكي، والقائد الإقليمي للوقاية المدنية بالناظور، بمعية عناصره، والتي وجدت صعوبة في جمع أشلاء الضحية، جراء انفجر رأسه بعد ارتطامه مع الأرض نهيك عن خروج كمية من الدم من الهالك.

إلى ذلك، أنجزت مصالح الدرك الملكي محضر معاينة حول هذه الحادثة، مع فتح تحقيق في ظروفها وملابستها، فيما جرى نقل جثة الهالك نحو مستودع الأموات بالمستشفى الحسني، لإخضاعها للتشريح الطبي بأمر من النيابة العامة المختصة.

حري بالذكر أن الدراجة النارية التي كان على متنها الهالك، تحولت إلى كومة حديدية، فيما تعرضت السيارة بدورها لخسائر مادية جسمية، وذلك جراء قوة الاصطدام، حيث من المرجح أن يكون السائق كان يسير بسرعة مفرطة.







image00001.jpg

image00002.jpg

image00003.jpg

image00004.jpg

image00005.jpg

image00006.jpg

image00007.jpg

image00008.jpg

image00009.jpg

image00010.jpg

image00011.jpg

image00012.jpg

image00013.jpg

image00014.jpg


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح