شاهدوا.. مشهد مأساوي لوفاة لاعب مغربي أثناء المباراة


ناظور سيتي ـ متابعة

عرفت مباراة حسنية بنسليمان ونجم الشباب البيضاوي، عن الدورة 16 للقسم الوطني الأول هواة، حادثا مؤلما يتمثل في وفاة رضا الساقي لاعب نجم الشباب.

وقد سقط اللاعب فوق أرضية الملعب، حيث دخل الطاقم الطبي للفريقين من أجل إسعافه من الاختناق والموت لكن محاولاته باءت بالفشل.

وكشفت مصادر من عين المكان، أن اللاعب الشاب ابتلع لسانه، وهو ما أدى إلى اختناقه ووفاته فوق أرضية الميدان.

وشكلت وفاة اللاعب الشاب صدمة داخل الأوسط الكروية الوطنية، وخاصة فريقه وعائلته، وعموم الجمهور والمتتبعين


وهذه الواقعة تتكرر كثيرا داخل ملاعب الكرة في العالم، وهي تعرض اللاعبين لإصابة تؤدي إلى "بلع اللسان"، وهو انزلاق اللسان إلى الحلق، ما يؤدي لاختناق اللاعب ووفاته في الحال، أو إنقاذه بصعوبة اذا تم اسعافه سريعًا، وكانت اخر تلك الوقائع وفاة اللاعب التوجولى أوي تويي لاعب أسكو كارا على أرض الملعب بعد سقوطه بشكل مفاجئ في التدريبات بعد أن شعر بوعكة صحية، فيما كانت أشهرهم واقعة وفاة مارك فيفيان فويه لاعب الكاميرون في كاس القارات.

ما يحدث هو خلل في الجهاز العصبي، مما يفقد اللسان التحكم في الأعصاب، ويسبب ارتخاء في عضلة اللسان، وما يحدث هو ارتخاء كامل لعضلات الفكين، فيسقط اللسان في المجرى التنفسي مما يؤدي إلى عدم القدرة على تنفس الهواء ويحدث اختناق.

تعد أشهر الوقائع ما حدث لنجم منتخب الكاميرون السابق مارك فيفيان فوي الذى وافته المنية فى أرض الملعب خلال مباراة منتخب بلاده أمام كولومبيا فى كأس القارات 2003 ، ففى الدقيقة 71 من مباراة نصف نهائى كأس القارات التى أقيمت يوم 26 يونيو 2003، سقط فوى ابن الـ28 عامًا على أرض الملعب، دون أى احتكاك مع لاعبى كولومبيا، وغادر الملعب على نقالة برفقة المسعفين، ولم يتخيل أحد أن النجم الشاب قد فارق الحياة.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح