شاهدوا.. صعوبة في التنفس تجعل مذيعة نشرة الظهيرة تنسحب من بلاطو الأخبار


شاهدوا.. صعوبة في التنفس تجعل مذيعة نشرة الظهيرة تنسحب من بلاطو الأخبار
ناظورسيتي -متابعة

اضطرّت نوبة صحية طائرة مقدّمة أخبار في القناة الأولى، ليلة أمس الخميس، إلى الانسحاب من بلاطو الأخبار قبل الانتهاء من تقديم النشرة كاملة.

واضطرّت مريم العوفير، مقدمة الأخبار في القناة الأولى، والتي بدت عليها أمارات المرض خلال تقديمها النشرة الرئسية المسائية، أمس الخميس 7 يناير، إلى التوقف قبل إنهاء تقديم كل أخبار النشرة.

وعجزت مقدّمة الأخبار، بسبب عارض صحي مفاجئ، عن إتمام للنشرة المسائية، التي بُثت في التاسعة ليلا.

ولوحظ أن العوفير كانت تتنفس بصعوبة بالغة خلال قراءتها للأخبار.

وقد نابت عنها زميلتها (مقدمة الأخبار الاقتصادية) التي كانت حاضرة في البلاطو من أجل إتمام النشرة.


بشار إلى أن مريم العوفير كانت قد أصيبت، قبل أزيد من شهر، بفيروس كورونا.

وبعدما تعافت من الجائحة التحقت العوفير بعملها من جديد، لكن مشاكل في ضيق التنفس حالت دون إكمالها نشرة أمس الخميس.

وفي الوقت الذي لم يُعرف بعد شيء عن جديد حالتها الصحية، تعاطف المشاهدون ممت تابعوا النشرة في محنتها وتمنّوا لها الشفاء العاجل.

وكان العديد من الصحافيين والإعلاميين قد أصيبوا بالوباء جراء وجودهم في الصفوف الأمامية لتغطية مستجدات الوضعية الوبائية.

تابعوا تفاصيل إصابة مقدّمة النشرة المسائية بالعارض الصحي مباشرة على "بلاطو" الأخبار عبر هذا الرباط:



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح