شاهدوا.. سلطات مليلية تستعين بمروحيات لمراقبة الشواطئ والمعابر


شاهدوا.. سلطات مليلية تستعين بمروحيات لمراقبة الشواطئ والمعابر
ناظورسيتي: مهدي عزاوي

قامت السلطات الإسبانية في مدينة مليلية المحتلة، يوم أمس الثلاثاء 18 ماي الجاري، بإستخدام المروحيات، وذلك لمراقبة الشواطئ والمعابر، الفاصل بين مليلية وبني أنصار.

وابرزت مقاطع فيديو تم إلتقاطها من طرف مواطنين بمدينة مليلية المحتلة، أن مروحية تجوب شاطئ المدينة، خصوصا بالقرب من السياج الفاصل بين هذه الأخيرة وبني أنصار، حيث يظهر الفيديو أن المروحية تحلق بشكل جد قريب من اليابسة، موجهة كاشفات ضوئية على الشاطئ والسياج.

وابرزت مصادر ناظورسيتي، على أن هذه العملية تأتي في إطار مراقبة المعابر بعد موجة الهجرة التي عرفتها مدينة سبتة، وكذلك تسلل عدد المهاجرين إلى مدينة مليلية يوم أمس الثلاثاء.


تمكن ما لا يقل عن 86 مهاجرا من بلدان أفريقيا جنوب الصحراء، صباح يوم الثلاثاء، من اجتياز السياج الحديدي بين الناظور ومليلية في اتجاه الثغر المحتل.



وحسب بيان الشرطة الإسبانية في مليلية المحتلة، فإن ما يفوق عن 300 من المهاجرين غير الشرعيين، يتحدرون من بلدان إفريقيا جنوب الصحراء، حاولوا اقتحام السياج الفاصل فجر اليوم الثلاثاء، وقد نجح منهم 85 رجلا وامرأة واحدة في الى الثغر المحتل.

ويأتي هذا الاقتحام، في ظل استعداد السلطات الاسبانية بمليلية لمواجهة أي تدفق متوقع من طرف المغاربة والمهاجرين الأفارقة، بعد الحدث غير المسبوق الذي عرفته سبتة أمس الاثنين، إثر عبور حوالي 5000 مغربي إلى المدينة السليبة في مشهد لم تعرفه المنطقة من قبل.

إلى ذلك، قالت السلطات الاسبانية، إن المهاجرين الذين وصلوا إلى مليلية إثر عملية الاقتحام المذكورة، تم إخضاعهم لبروتوكول الكشف الاستباقي عن فيروس كورونا المستجد، قبل أن يتم إلحاقهم بمؤسسة الرعاية المؤقتة تحت إشراف الشرطة الوطنية.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح