شاهدوا.. سائقو الطاكسيات بالناظور يشلون حركة الحافلات احتجاجا على نقلها للركاب إلى أزغنغان


ناظورسيتي: حمزة حجلة – ماسين أمزيان

اشتد الصراع بين سائقي سيارات الأجرة الرابطة بين الناظور المدينة و جماعة أزغنغان،على مستوى محطة اولاد ميمون، و حافلات نقل الركاب، ليصل إلى حد إقدام بعض المهنيين على شل حركة هذه الأخيرة بسبب نقلها للركاب.

وقال منتمون لمهنيي سيارات الأجرة من الصنف الكبير، إن سائقي الحافلات يعتدون على حقوقهم، الأمر الذي يتطلب حسب تصريحاتهم لـ"ناظورسيتي" تدخلا عاجلا من السلطات لتنظيم محطة أولاد ميمون ومنع أي وسيلة نقل أخرى من الاشتغال حماية لحقوق الفئة المتضررة.


من جهة ثانية، أكد سائقو الحافلات، أنهم يشتغلون في ظل القانون لتوفرهم على رخص تسمح لهم بنقل الركاب من المحطة المذكورة إلى أزغنغان، مؤكدين أنهم أيضا متضررين من تداعيات جائحة كورونا والحجر الصحي الذي شل نشاطهم المهني لأزيد من أربعة اشهر.

واحتج متحدثون لـ"ناظورسيتي"، على سلوك سائقي الطاكسيات الذين أقدموا على شل حركة حوالي 12 حافلة، في موقف يتطلب تدخل الجهات المسؤولة لردعه، كما وجهوا دعوة إلى السلطات من أجل صيانة حقوق جميع الفئات على وجه المساواة.

جدير بالذكر، أن الصراع الذي كاد أن يتطور إلى اشتباكات بين المعنيين، تدخلت سلطات الأمن لفضه ورفعت على إثره تقريرا إلى الجهات المسؤولة على قطاع النقل بالمدينة من أجل انهاء الخلاف وإرجاع المياه إلى مجاريها تفاديا لكل ما من شأنه أن يؤدي إلى المزيد من الصدامات بين الطرفين.














تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح