شاهدوا.. حفل تتويج المشاركين في برنامج مواكبة المقاولات الصغرى بالناظور


شاهدوا.. حفل تتويج المشاركين في برنامج مواكبة المقاولات الصغرى بالناظور
ناظورسيتي: بدر الدين أبعير- محمد حجلة

نظمت جمعية المقاولات الصغرى جدا، بشراكة مع التعاون الألماني للمقاولات ومغرب المقاولة، زوال يوم أمس، حفل تتويج على شرف المشاركين في برنامج مواكبة ل" دعم المقاولات الصغيرة جدا والصغيرة والمتوسطة"، في نسخته الثالثة، بغرفة التجارة والصناعة والخدمات بالناظور، بحضور بعض الإداريين، مندوب التعاون الوطني، و كذا مندوب الصناعة التقليدية بالإضافة إلى أمينة الوليد، كممثلة عن بلدية الناظور.

ختام المبادرة، جاء عقب ستة دورات تكوينية، ببرامج همت مختلف جوانب المواكبة، من تأطير بعض المكونين الذين ساهموا وأغنوا الحقل المعرفي للمشاركين فيما يخص حياتهم العملية المتعلقة بمسارهم المهني، كمقاولين، الشيء الذي سيساهم في الرفع من مستواهم في التسيير وإعطاء إضافة من حيث مردودية مقاولاتهم.

الحفل أيضا، عرف توزيع شواهد، تسلمها المشاركون، كما قال محمد الوزيري، رئيس جمعية المقاولات الصغرى، في تصريح خص به موقع "ناظورسيتي"، على أن المبادرة همت مواكبة ستة مجموعات، متمثلة في المقاولات الصغرى جدا، بهدف الرفع من قدرتهم التنافسية، بطرق عصرية ك (السيفي، والنواة)، لقيت استحسانا من كل المشاركين، بدليل توصلهم بطلبات من مجموعة من المهتمين بمناطق مختلفة لنيل فرصة المشاركة في إحدى الدورات.

في سياق متصل، قال ناصر زكرياء، بوصفه مكون ومواكب في خلق وتسيير المقاولات، بأن البرنامج عبارة عن حملة تحسيسية لفائدة المقاول، تهم بعض النقط البسيطة الواجب معرفتها قبل خلق المقاولة، بعدها تأتي دراسة الطرق والسبل الناجعة في تسيير المقاولة.
























































































































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية