شاهدوا.. حارس المنتخب المغربي ياسين بونو يتصدى لـ"ميسي" ببراعة ويبعد له أربعة أهداف محققة


شاهدوا.. حارس المنتخب المغربي ياسين بونو يتصدى لـ"ميسي" ببراعة ويبعد له أربعة أهداف محققة
ناظورسيتي :

تمكن حارس المنتخب المغربي ياسين بونو، من قيادة نادي إشبيلية الإسباني إلى بر الأمان، وذلك خلال المقابلة التي جمعته اليوم الأربعاء 10 فبراير الجاري، مع نادي برشلونة، ضمن بطولة كأس ملك إسبانيا لكرة القدم.

وتألق الدولي المغربي ياسين بونو، في ذهاب الدور قبل النهائي للمسابقة، ببراعة ضمن ذات المقابلة، حيث تمكن من التصدي لثلاثة أهداف محققة لنادي برشلونة، والتي كان "ميسي" قاب قوسين من تسجيلها في شباكه.

وكانت بداية تدخلات الحارس ياسين بونو، البالغ من العمر 29 سنة، في أول فرصة لنادي برشلونة في الدقيقة 11، حيث تلقى "ميسي"، كرة ذكية داخل منطقة الجزاء من المهاجم الفرنسي أنطوان غريزمان، وسددها ميسي على الطائر، لكن بونو تصدى لها على طريقة حراس كرة اليد، مبعدا الكرة برجله اليسرى .

وعاد قائد فريق برشلونة ليونيل ميسي، لتنفيذ ضربة خطأ مباشرة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 66، لكن بونو نجح للمرة الثانية في إقهار ميسي، حيث تصد له ببراعة.


وواصل البرغوث الأرجنتيني ليونيل ميسي تهديد مرمى الدولي المغربي ياسين بوبو، حيث قام بتسديدة داخل منطقة الجزاء أسفل يمين الحارس بونو، لكن الأخير تصدى لها أيضا وحولها إلى ركنية.

ومن جهته واصل أيضا ياسين بونو في الحفاظ على شباكه، حيث "حرم" للمرة الرابعة ليونيل ميسي طيلة المقابلة من التسجيل، إذ قام الأخير في الدقيقة 90 من تنفيذ ركلة حرة مباشرة على حدود منطقة الجزاء، لكن بونو تصدى لها ببراعة.

إلى ذلك مكنت ذات المقابلة نادي إشبيلية لكرة القدم، بفضل تألق الحارس المغربي ياسين بونو، من اقترابه بنسبة كبيرة من الصعود للمباراة النهائية لبطولة كأس ملك إسبانيا لكرة القدم، وذلك عقب فوزه الثمين بهدفين مقابل لا شيء على ضيفه برشلونة.

وكان لاعب نادي إشبيلية المدافع الفرنسي "جول كوندي" من افتتاح التسجيل لإشبيلية في الدقيقة 25، قبل أن يضيف الكرواتي "إيفان راكيتيتش"، لاعب برشلونة السابق، الهدف الثاني للفريق الأندلسي في الدقيقة 86.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح