شاهدوا.. اختراق حاجز أمني من طرف مراهقين بالدراجات النارية


ناظورسيتي - متابعة

انتشر مقطع فيديو لمراهقين على متن دراجات نارية وهم يخترقون حاجزا أمنيا، في خرق تام لحالة الطوارئ الصحية ولقانون السير، مما أثار استياء رواد وسائل التواصل الاجتماعي

وعمد الشباب على استفزاز رجال الامن على مستوى الحاجز الامني، حيث قموا باقتحامه غفلة دون الامتثال لتوجيهات الامنيين، الذين حاولوا عرقلة مسارهم وإسقاط الدراجين من أجل إيقافهم

وطالب مواطنون بمتابعة المتورطين في الواقعة التي تظهر ملامح وجوهه بعضهم، من أجل جزر هذه السلوكات المشينة والحد من انتشارها

ولم يتم الإفصاح بعد عن مكان وتاريخ الواقعة، إلا ان السلطات الامنية تجري أبحاثها من أجل الوصول إلى المشتبه فيهم، خصوصا لعدم امتثالهم للحواجز الامنية ونشر السيبة واستفزاز رجال الامن

وطالب مواطنون ، من الجهات الأمنية المسؤولة، التدخل لوضع حد لظاهرة الاستعراض بالدراجات النارية التي ابتلى بها بعض الشباب السائقين، ما أضحى يشكل خطرا دائما يستوجب التصدي والردع من لدن الشرطة.


وتوصلت "ناظورسيتي"، بشريط فيديو آخر توثق لإقدام شباب، على الاستعراض بطرق خطيرة عند ملتقى شارع الجيش الملكي والحي الإداري وعلى بعد أمتار قليلة من مقر المنطقة الإقليمية للأمن الوطني، وذلك في وقت كانت في المنطقة تعج بالراجلين و السيارات، ما أدخل المواطنين في حالة من الغضب والاستهجان لمثل هذه السلوكيات الدخيلة.

ووجه متحدثون لـ"ناظورسيتي"، نداء إلى مسؤولي الأمن، من أجل التصدي للظاهرة المذكورة، وذلك حرصا منهم على ضمان التطبيق السليم والحازم لأحكام مدونة السير على الطرق، وانطلاقا من واجباتهم الأصيلة المتمثلة في صون سلامة مستعملي الطريق من كافة الممارسات الاستعراضية والخطيرة التي يرتكبها بعض السائقين المتهورين أثناء السياقة والتي تحاكي بشكل معيب سباقات “الرالي”.

ويأتي هذا في وقت أكدت فيه مديرية الأمن الوطني، أن فرق شرطة المرور والجولان على الصعيد الوطني، ستباشر مدعومة بجميع المصالح اللاممركزة للأمن العمومي، عمليات أمنية مكثفة بغرض رصد هذا النوع من المخالفات المرورية المرتكبة، وزجر مستعملي الطريق الذين يقومون بسياقة مركباتهم في ظروف وبطريقة من شأنها تعريض حياة المواطنين وممتلكاتهم للخطر.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح