شاهدوا.. آراء مثيرة للشارع الناظوري حول اللقاح


ناظورسيتي: شيماء

بين التخوف من المشاركة في الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا المستجد، والتحمس لتلقي أولى الجرعات، أعرب مواطنون عبر استطلاع رأي لـ"ناظوسيتي"، عن تعليقات مختلفة، جزء منها يرفض الفكرة بالبت والمطلق وأخرى أكد أصحابها عن استعدادهم للتطعيم باللقاح.

وترى مجموعة من المواطنين الذين التقت بهم "ناظورسيتي"، أن الغموض الذي يلف ملف كورونا بشكل عام والتلقيح على وجه الخصوص، يجعلهم متخوفين من تلقي اللقاح، فيما اعتبر آخرون انه لا سبيل عن المشاركة في الحملة الوطنية كوسيلة ناجعة لمحاصرة الجائحة.

وكان الملك محمد السادس، أول من تلقى اللقاح أمس الخميس، معطيا بذلك انطلاق الحملة الوطنية التي ستشمل جميع المواطنين والمواطنين بالمجان، وفق برنامج حددته وزارة الصحة حسب الأولويات، حيث ستكون البداية مع المتواجدين في الصفوف الأمامية من أطر صحية وسلطات الأمن.


وانطلقت مساء الخميس حملة التلقيح على مستوى جهة الشرق في جو من التعبئة وفي إطار الاحترام التام للإجراءات الحاجزية والتدابير الاحترازية.

وقد تم إعداد 43 مركز تلقيح خلال المرحلة الأولى من العملية على مستوى الجهة، وتتوزع على عمالة وجدة أنكاد (6 مراكز) وأقاليم بركان (5 مراكز) والناظور (7 مراكز) والدريوش (3 مراكز) و جرسيف (4 مراكز) وتاوريرت (6 مراكز) وجرادة (6 مراكز) و فجيج (6 مراكز).

وشدد المدير الإقليمي للصحة بالشرق، الدكتور عبد المالك كوالا، على أهمية الحملة الوطنية للتلقيح ضد كوفيد 19، والتي أشرف على إطلاقها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح