شاب من الناظور يتمكن من الظفر بعضوية غرفة الصيد البحري بالدار البيضاء


شاب من الناظور يتمكن من الظفر بعضوية غرفة الصيد البحري بالدار البيضاء
ناظورسيتي: متابعة

تمكن الشاب موسى بليو إبن مدينة الناظور وبالشبط من جماعة العروي، من تحقيق النجاح في الإنتخابات الخاصة بالصيد البحري بمدينة الدار البيضاء الكبرى، حيث تمكن من فرض ذاته في إستحقاقات الإنتخابات المهنية بدعم من مجموعة من مهني القطاع الريفيين.

وولج إبن العروي المزداد سنة 1982 والحاصلة على الإجازة، ميدان الصيد البحري سنة 2009 بميناء الدار البيضاء، حيث كان يسير إحدى البواخر الخاصة بالصيد البحري، ليتحوللموزع للمنتوجات البحرية بالجملة، قبل أن يؤسس شركته الخاصة لتجهيز بواخر الصيد البحري بمدينة الدار البيضاء، ويعمل كذلك على فتح فرع لها بميناء بني أنصار بالناظور.

ونال ثقة ناخبي غرفة الصيد البحري بالدار البيضاء لسمعته الطيبة بين البحارة،وحسن تواصله مع هذه الفئة حين كان مكلفا بالتواصل في احدى التنظيمات الجمعوية التي تهتم بإيجاد حلول لمشاكل قطاع الصيد البحري بالدار البيضاء وكافة المتدخلين: مالكي البواخر والبحارة.

الشاب موسى بليو متزوج واب لطفلة و هو مصمم على أن يكون أحد أعضاء المكتب المسير لغرفة الصيد البحري بالدار البيضاء نظرا لكونه يشكل نموذج الشاب العصامي والمتعلم والذي يضبط بشكل دقيق جدا متطلبات وتحديات الصيد البحري


226317427_927975237760079_3686746909844137651_n.jpg


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح