سيدة تقتل زوجها في ظروف غامضة بضواحي الناظور


ناظور سيتي ـ متابعة

شهدت مدينة زايو، التابعة ترابيا لإقليم الناظور، فاجعة مميتة، حيث أقدمت سيدة على قتل زوجها السبعيني، داخل بيت الزوجية.

وقد اعتقلت المصالح الأمنية بمدينة زايو التابعة للنفوذ الترابي لإقليم الناظور ليلة الأحد – اﻹثنين، سيدة للاشتباه في ارتكابها جريمة قتل في حق زوجها، وأب أبنائها الثلاثة، بعد اﻹجهاز عليه بواسطة منديل إلى أن اردي قتيلا.

وقد أفادت مصادر إعلامية محلية، بأن التقرير الطبي الذي تم إجراؤه بالمستشفى اﻹقليمي بالناظور، أثبت وفاة الموظف السابق في مصلحة الجوازات بباشوية زايو اختناقا، وهو الأمر الذي اعترفت به وأقرته الزوجة لاحقا لدى مفوضية الشرطة.


المصادر ذاتها تضيف أن الزوجة حاولت في البداية انكار الجريمة، بعدما شك أهل الزوج في وجود علامات للتصفية الجسدية وخدوشات على مستوى العنق، وذهابها للتسوق مع ترك الباب مفتوحا للتمويه عن الجريمة المقترفة، قبل أن تعترف أمام أسئلة رجال الأمن بفعلتها، ليتم إخضاعها لتدابير الحراسة النظرية في انتظار عرضها أمام النيابة العامة المختصة.

وقد رجحت بعض المصادر، أن نشوب خلافات عائلية بين الزوجين كان من بين الأسباب التي دفعت الزوجة اقتراف هذه الجريمة البشعة التي هزت مدينة زايو الهادئة.

شهد المغرب مؤخراً عدداً من جرائم القتل جعلت الكثير من المواطنين يعيشون في حالة قلق وصدمة في آن واحد. ويكفي استحضار عدد منها للدلالة على ما تشهده البلاد. ليلة 15 فبراير، قتلت فتاة تبلغ من العمر 17 عاماً خنقاً على يد والدتها في مدينة الدار البيضاء، بعد شجار حاد بينهما. وقبل فترة، وقعت جريمة في منطقة مارشي مالاباطا في مدينة طنجة (شمال المغرب) راح ضحيتها تاجر، بعدما أقدم مجهولون على تقييد يديه وطعنه وتركه ينزف إلى أن فارق الحياة في محله.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح