سلوان.. حالتي وفاة بسبب فيروس كورونا المستجد


ناظورسيتي: متابعة

علمت "ناظورسيتي" لدى مصدر طبي، أن خلية اليقظة الوبائية، سجلت اليوم الأربعاء، حالتي وفاة جديدة بقائمة ضحايا فيروس كورونا المستجد، تعودان لرجل وسيدة ينحدران من جماعة سلوان، الأول قضى نحبة بالمستشفى والحالة الثانية توفيت بمنزلها.

وحسب المصدر نفسه، تتعلق حالة الوفاة الأولى بسيدة في الستينيات من عمرها، أسلمت روحها فجرا بمنزلها في المنطقة العمرانية الجديدة في سلوان، بعدما دخلت في غيبوبة نتيجة ضيق شديد في التنفس.

أما الحالة الثانية، فهي لشخص من تاوريرت بوستة بالجماعة نفسها، تجاوز عقده السابع، وكان يرقد بقسم الانعاش في المستشفى الحسني، وغادر الحياة هذا اليوم ليتقرر دفنه في المقبرة الجديدة بالناظور وفقا للبروتوكول المعمول به.


ومن المرتقب أن ترتفع حالات وفيات كوفيد19 بالناظور، المعلن عنها رسميا في بلاغات وزارة الصحة إلى 40 قبل متم الأسبوع الجاري، وهو رقم أصبح يقلق السلطات المختصة في ظل ضبابية الوضع وعدم القدرة على محاصرة الوباء بنفس الخطة المعتمدة خلال الأشهر الأولى لبداية الجائحة.

إلى ذلك، فقد شرعت خلية اليقظة الوبائية، في جرد مخالطي عدد من الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد، لاسيما بعض العائلات التي تفشى المرض في أفرادها، على أن يتم مساء اليوم الكشف عن الحصيلة المؤقتة للمصابين حسب نتائج التحاليل المخبرية التي يتم التوصل إليها.

جدير بالذكر، أن عدد الحالات النشطة المسجلة إلى غاية صباح الأربعاء، بلغت أزيد 450 حالة، فيما تجاوز معدل الإصابات منذ ظهور الوباء 1300 حالة شفي منها حوالي 860.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح