سلطات الناظور تواكب عملية ترحيل "مزدوجي الجنسية" إلى الأراضي الهولندية


ناظورسيتي: ماسين امزيان - محمد العبوسي

أشرفت سلطات مدينة الناظور، والقنصل الشرفي للمملكة الهولندية، فجر اليوم الأحد، على ترحيل 72 مغربيا من الحاملين للجنسية الهولندية إلى دولة إقامتهم عبر مطار الدارالبيضاء.

وتم نقل الـ72 مسافرا من بينهم رجال ونساء وأطفال من مختلف الاعمار، على متن 6 حافلات انطلقت من الناظور إلى الدارالبيضاء، على أن تستمر رحلتهم الجوية إلى هولندا مساء اليوم الأحد.

ويأتي هذا القرار، بعدما وافقت السلطات المغربية، أخيرا، على السماح للمغاربة مزدوجي الجنسية المغربية الأوروبية بالعودة إلى الخارج، بعدما قضوا أسابيع عالقين في المملكة إثر اتخاذ هذه الأخيرة لإجراءات إغلاق الحدود بهدف التصدي لانتشار الفيروس المستجد.

ويتم هذا الترحيل، بناء على معايير تأخذ بعين الاعتبار "الدواعي الإنسانية والاجتماعية"، إضافة إلى ابلاغ الطرف المضيف بقائمة جميع الأشخاص الذين سيستفيدون من العودة عبر مطارات المملكة.

وكانت السلطات المغربية، اشترطت ضرورة وجود أسباب اجتماعية مرتبطة بالشأن الأسري (الآباء والأطفال، خاصة إذا كان الأمر يتعلق بالقاصرين)، أو خطر فقدان الوظيفة، أو إفلاس الشركة بسبب الغياب الطويل، مقابل السماح للمسافرين بالعودة إلى بلدان اقامتهم على متن مطارتها.




























































































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح