سلطات الأمن توقف 66 مهاجرا سريا ضمنهم 13 امرأة كانوا مختبئين في أحد الأودية بتزاغين


ناظورسيتي: هشام اليعقوبي – نسيم الشريف

في عملية ثانية، خلال اليوم نفسه، تمكنت السلطات المحلية وعناصر القوات المساعدة، زوال الأربعاء 28 غشت الجاري، من توقيف 66 مهاجرا للهجرة السرية بجماعة تزاغين.

وحسب مصادر "ناظورسيتي"، فالعملية انطلقت بدوار تفزوين بتزاغين، وقد مكنت سلطات الأمن من الوصول إلى مكان اختباء المهاجرين الـ 66 في أحد الأودية بالمنطقة.

وتضم المجموعة التي تم ايقافها، مهاجرين غير نظاميين يتحدرون من بلدان جنوب الصحراء، من بينهم 13 امرأة و 4 أطفال.

وقد تم نقل الموقوفين من أجل الاستماع إليهم وتحرير محاضر حول وضعيتهم، على أن يتم تنفيذ قانون الترحيل في حقهم لعدم توفرهم على وثائق تضمن لهم الاستقرار بالمغرب.

وكانت السلطة المحلية بتازغين، قامت صباح اليوم الأربعاء 28 غشت الجاري بتعاون مع القوات المساعدة، من إجهاض عملية ابحار مجموعة من المهاجرين من دول جنوب الصحراء عبر قارب مطاطي كان على وشك الانطلاق من الشاطئ.

إلى ذلك، فقد كشفت مصادر مطلعة، أن شواطئ عدة بجماعات تزاغين وتمسمان والكبداني وبعض المناطق الاخرى بالريف، تحولت في الآونة الأخيرة إلى قبلة تتخذها شبكات الاتجار بالبشر نقطا لاطلاع رحلاتها السرية باستعمال قوارب مطاطية، وذلك بعدما شددت سلطات الأمن الخناق على معظم السواحل بإقليمي الناظور والدريوش.







تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح