المزيد من الأخبار

الأولى 3

الباحثة "سكينة أشن" تنال دبلوم ماستر قانون الاعمال والضرائب بميزة مشرف جدا بالجامعة الدولية بالرباط.

الحسيمة تحتضن دورة تكوينية لعصبة الشرق في رخصة "د" لمدربي كرة القدم

أساسيات تدبير الموارد البشرية داخل المقاولات محور دورة تكوينة من تنظيم جمعية المبادرة بالناظور

حميد قوبع يمثل جهة الشرق في الجامعة الوطنية لحلاقة بالمغرب

بسبب استغلالها في لقاءات وحملات انتخابية.. مطالب بمنع استغلال سيارات الجماعات بإقليمي الناظور والدريوش

انطلاق عملية "من الطفل إلى الطفل" لمحاربة الهدر المدرسي بجماعة بوعرك

خطير.. وثائق مسربة تكشف خطة الجيش الإسباني لمواجهة واعتقال المهاجرين السريين

الطالب الباحث أسامة أقوضاض ينال دبلوم الماستر في موضوع قرارات محكمة النقض بعدم قبول الطعن

الإذاعة الأمازيغية تستضيف البرلمانية ليلى أحكيم للحديث عن القاسم الانتخابي ورهانات الاستحقاقات المقبلة

توقيف سفينة أمريكية محملة بكمية كبيرة من الحشيش المغربي






سفير: على أوروبا إظهار التزام أقوى من أجل تسوية النزاع حول الصحراء


ناظور سيتي ـ متابعة

قال سفير المغرب ببلجيكا والدوقية الكبرى للوكسمبورغ، السيد محمد عامر، يوم أمس الخميس 18 مارس الجاري، أنه يتعين على أوروبا إظهار التزام أقوى من أجل تسوية النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية.

وقال سفير المغرب ببلجيكا، خلال ندوة افتراضية نظمت من طرف المؤسسة البلجيكية "الائتلاف الملكي الفني والأدبي الغالي"، إن "الوقت قد حان لكي تنخرط أوروبا بشكل أكبر في حل هذا النزاع، وتلتزم بدعم مقترح الحكم الذاتي في الأقاليم الجنوبية الذي قدمه المغرب".

وشدد المغربي على أن الاتحاد "لا يمكنه البقاء حبيس موقف الحياد السلبي"، مشيرا إلى أنه في مواجهة تحديات الأمن، والهجرة والمناخ، والتهديدات التي ترخي بظلالها على المنطقة، من مصلحة أوروبا أن يتجاوز المغرب العربي حالة الركود ويستعيد وحدته.



وسجل السفير أنه "بالنظر لقربها الجغرافي، التاريخي والثقافي، فإن أوروبا تتأثر على نحو مباشر بهذا الصراع"، مبرزا أن المزيد من الأصوات تعالت خلال الآونة الأخيرة في القارة العجوز، لمطالبة الاتحاد الأوروبي بانخراط أكبر غايته الدفع بتسوية هذا النزاع المفتعل.

وخلال هذه الندوة الافتراضية حول "اعتراف الولايات المتحدة بالسيادة المغربية على الأقاليم الصحراوية.. دلالات وحمولات"، تناول السيد عامر القرار الأمريكي الذي يندرج - بحسبه - ضمن "منظور السلام ومنطق الحل".

وبعد تذكيره بافتتاح مجموعة من الدول لقنصليات لها بالأقاليم الجنوبية، أبرز السيد عامر الدعم المتنامي لمقترح الحكم الذاتي المغربي وللوحدة الترابية للمملكة، مشددا على ضرورة تعزيز هذه الدينامية ودعم مبادرة الحكم الذاتي في الأقاليم الجنوبية، تحت سيادة المغرب، بهدف إخراج هذا الملف من حالة الركود.


وأبرز الدبلوماسي أيضا دينامية التنمية السوسيو-اقتصادية القوية التي انطلقت بالأقاليم الجنوبية، والتي مكنت هذه المنطقة من أن تصبح قطب إشعاع وازدهار في المغرب وإفريقيا.

وأشار إلى أن الإقلاع الذي تشهده الصحراء المغربية، والذي يعد نتيجة الجهود الجبارة المبذولة من طرف المملكة بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس والاستثمارات الضخمة، تعود بالنفع المباشر على الساكنة المحلية.





تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح