سفارة المغرب ببلجيلكا والقنصليات الثلاث للمملكة تعبئ مصالحها لإنجاح برنامج الرحلات الخاصة


ناظورسيتي: متابعة

تعبأت مصالح سفارة المغرب ببلجيكا والقنصليات العامة الثلاث للمملكة، منذ إطلاق عمليات العودة والرحلات الخاصة نحو المغرب، من أجل تلبية انتظارات المستفيدين.

وأتاحت هذه العمليات، التي نظمت بتعاون مع السلطات البلجيكية، للمسافرين المغاربة والأجانب الراغبين في السفر إلى المغرب، الاستفادة من برنامج الرحلات الخاصة الذي تم إطلاقه بتاريخ 15 يوليوز الماضي، عقب إعادة فتح المجال الجوي المغربي على نحو استثنائي في سياق التدابير الرامية إلى تطويق تفشي وباء كورونا المستجد.

وخصصت المصالح الدبلوماسية والقنصلية للمملكة، لهذه الغاية، بنيات لهذا الغرض مع خدمات مداومة منتظمة غايتها تقديم المساعدة للمسافرين المغاربة والأجانب الراغبين في التوجه إلى المغرب.

وحسب المعطيات التي قدمتها هذه المصالح، فمنذ انطلاق هذه العملية وحتى 30 شتنبر الماضي، تم إصدار زهاء 3500 شهادة لفائدة الأشخاص المعنيين.

ويتعلق الأمر، على الخصوص، بشهادات تتعلق بالجنسية المغربية، وشهادات ممنوحة للأجانب، وتصاريح بالشرف، ووثائق مختلفة صادرة لأغراض إدارية تعني المسافرين.

وإلى جانب هذه العمليات التي جرت على مستوى قنصليات المغرب الثلاث في كل من بروكسيل ولييج وأنفيرس، قامت سفارة المملكة بتعبئة موظفين قنصليين بمطار بروكسيل قصد تيسير الإجراءات في عين المكان للمسافرين الذين يواجهون صعوبات.

وتشكل هذه العملية، التي تتواصل إلى غاية 10 أكتوبر الجاري، أيضا، مناسبة لتحسيس الآباء بضرورة تسجيل أطفالهم في سجلات الحالة المدنية المغربية، التي تشرف عليها القنصليات، حتى يكون بوسعهم الحصول على وثائق تثبت جنسيتهم المغربية.

كما أنها فرصة للمغاربة المقيمين في بلجيكا لتجديد مختلف الوثائق منتهية الصلاحية التي توجد في حوزتهم، وكذا استيعاب قيمة التسجيل القنصلي من أجل الولوج إلى مختلف الخدمات المقدمة من طرف قنصليات المملكة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح