NadorCity.Com
 






سرقة 900 مليون من ميزانية تنقلات الملك محمد السادس تجر عسكريين الى السجن


سرقة 900 مليون من ميزانية تنقلات الملك محمد السادس تجر عسكريين الى السجن
ناظورسيتي: متابعة

أكمل بحر الأسبوع الماضي قاضي التحقيق بالمحكمة العسكرية بالرباط، من التحقيق التفصيلي مع ثلاثة عسكريين(ضمنهم متقاعد)، يوجدون رهن الاعتقال الاحتياطي بالجناح العسكري بالسجن المحلي بالعرجات 1، بشبهة اختلاسهم لمبلغ يصل إلى 900 مليون من الميزانية الخاصة بتنقلات عناصر الفيلق العسكري التي تتنقل مع الملك في المهمات الرسمية.

وحسب ما تداولته يومية "الصباح" الورقية في عدد يومه الإثنين، أن فرقة خاصة من الدرك الملكي فتحت تحقيقا تمهيديا تحت إشراف النيابة العامة لدى المحكمة العسكرية، بعد الاشتباه في سحب مبالغ مالية من مركز الشيكات البريدية بحي حسان بالرباط، تخص عسكريين من مختلف الرتب الذين يتنقلون في المواكب الرسمية لتأمين الزيارات الميدانية.

وأضـــافت ذات اليومية أن الأبحاث الأولية أظهرت أن عسكريا كان يقحم أسماء جنود على أساس مشاركتهم في مهام الحراسة إلى جانب باقي الوحدات المكلفة، ويضيف أسماءهم في قرص مدمج على أساس مشاركة الجنود في عمليات التأمين، ويتوجه إلى مركز الشيكات لسحب المبالغ، ويستفيد رفقة آخرين من المبالغ المالية المرصودة.



1.أرسلت من قبل France في 18/06/2018 19:49
WACH CHAFTO GIR SARI9AT HAD JOJ AFRANK MACHAFTOCHO ALMALAYER OKHRA ,RAHA KOLCHI KATASRA9 HADAK CHI A3LACH HATTA HOMA ISAR9O

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

استئنافية الناظور يبرئ ستينيا متهما بهتك عرض طفل وجمعية "ماتقيش ولادي" تصدر بيانا احتجاجي

مجلس جامعة محمد الأول يناقش إمكانية إحداث قطب جامعي بالناظور والبرلماني فاروق الطاهري يتعهد بالترافع عن المشروع

مثير.. هذا ما قررته المحكمة في حق "راقي بركان" بعد اعترافه.. وعدد من ضحاياه من الناظور

ميكرو شيماء.. شنو هي الحاجة لي ما يقدرش الانسان يسامح عليها؟ شاهدوا اراء الناظوريين

مفجع بالناظور.. سائق "طاكسي صغيرة" متزوج وله طفلان يضع حدا لحياته شنقا

كاميرا مراقبة توقع بثلاثيني في قبضة الأمن بعد محاولته اغتصاب طفلة وسط الناظور

معطلو الناظور يستحضرون ذكرى استشهاد "نجية أدايا" وناجٍٍ من الغرق يدلي بشهادته التاريخية