سخط عارم على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب فيديو يوثق لاعتداء على امرأة بالضرب


ناظورسيتي: الياس حجلة

أثار فيديو يوثق لاعتداء رجل بالضرب والرفس على سيدة، تداوله نشطاء بشكل واسع على منصات مواقع التواصل الاجتماعي منذ ليلة يوم أمس الثلاثاء 23 فبراير الجاري، سخطا واسعا، بحيث دعا متداولي الفيديو، بمعاقبة المعتدي أشد العقوبات.

وحسب ما أشار له متداولو الفيديو، فقد تم توثيقه بإحدى الضيعات الفلاحية بجماعة مول البلاد دائرة الرماني إقليم الخميسات، بحيث تظهر من خلاله السيدة تصرخ لحظة الاعتداء عليها بالضرب والرفس من طرف أحد الأشخاص مستعينا بكلابه التي نهشت جسد الضحية.

وفي السياق نفسه، تم تداول فيديو اخر يظهر فيه الرجل وهو ينبه السيدة إلى كون قطيعها من الماضية أقدمت على العبث بمحاصيله الزراعية، قبل أن تطلب منه وقف التصوير، لتنزع الهاتف بالقوة من يديه. بحيث لم تعرف لحدود الساعة التطورات التي عرفتها القضية.


وأشارت مصادر إعلامية محلية إلى أن السبب الرئيسي للنزاع هو مشاكل الجوار بين الطرفين، بحيث سبق وأن تم الإستماع إليهم من طرف عناصر الدرك الملكي، قبل أن يتم إخلاء سبيلهما نظرا لعدم وجود جرم يقتضي متابعتها بالمساطر القانونية.

وقد أثار مقطع الفيديو الذي وثق لعملية الاعتداء على السيدة بشكل خطير، غضب العديد من النشطاء خصوصا على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، بحيث أشارت إحدى الحقوقيات إلى أن القضية تستدعي تدخلا لمتابعة الشخص بأقصى العقوبات القانونية مشيرة بالقول "حنا وصلنا لمراحل كبيرة فناقشة المطالبة بإسقاط الفصل 490 من القانون الجنائي، وبنادم مزال ما يعتبر المرأة أقل مرتبة منه.. حشومة عيب وعار".

هذا وقد طالب الفايسبوكيون السلطات بالبحث والتقصي حول الواقعة مع تطبيق أقصى العقوبات في حق الشخص الذي ظهر في الفيديو، ليكون عبرة لمن سولت له نفسه الاعتداء على النساء


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح