ستة أشهر حبسا للأبلق بعد وصفه لعامل الحسيمة بالكسول


ناظورسيتي: متابعة

قضت المحكمة الابتدائية بمدينة الحسيمة، بالحبس موقوف التفيذ في حق المعتقل السابق على خلفية حراك الريف ربيع الأبلق على خلفية القضية التي كان يتابع فيها بسبب ّ”إهانة” رجل سلطة .

وأدانت ابتدائية الحسيمة ربيع الأبلق، بستة أشهر حبسا موقوفة التنفيذ وغرامة مالية قدرها 500 درهم، مع تحميله الصائر مجبرا في الأدنى.

وتابعت المحكمة ربيع الأبلق بـ“إهانة موظفين عموميين أتناء ممارستهم لمهامهم، بعد وصفه لعامل الحسيمة بالكسول، والمسؤولين بالصعاليك”.

واعتبرت المحكمة ان ما تفوه به الابلق “داخلا في عموم الأفعال المنصوص عليها 263 من القانون الجنائي، والتي تخل بشكل مباشر بالاحترام الواجب كرجال سلطة وموظفين حسب مدلول ذات الفصل”.





تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح