سابقة.. المحكمة الإستئنافية تدين ناشطا بالحراك الشعبي بالحسيمة بـ 20 سنة نافذة


سابقة.. المحكمة الإستئنافية تدين ناشطا بالحراك الشعبي بالحسيمة بـ 20 سنة نافذة
ناظورسيتي | متابعة

أصدرت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالحسيمة، ليلة أمس الثلاثاء 29 غشت الجاري، أحكاماً "قاسية" في حق عدد من المعتقلين على خلفية الحراك الاحتجاجي بالريف وأحداثه، أبرزهم المعتقل جمال أولاد عبد النبي.

هذا، وبعد الاستماع الى المتهمين الموزعين على سبعة ملفات، والاستماع إلى دفوعات المحامين وملتمس النيابة العامة، وبعد المداولة قضت هيئة المحكمة بإدانة المعتقل جمال أولاد عبد النبي بـ 20 سنة سجناً نافداً، بعد مؤاخذته بتهمة إضرام النار في بيت مخصص لإيواء وسكن عناصر الأمن، وحافلة للأمن، والمنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصل 580 من القانون الجنائي.

كما توبع المعتقل جمال عبد النبي بتهم أخرى من قبيل قطع طريق عمومي وممارسة العنف في حق رجال القوة العمومية نتج عنه جروح، وإتلاف وتعييب أشياء مخصصة للمنفعة العامة، والعصيان المسلح والتحريض وحيازة السلاح في ظروف من شأنها المس بالأمن العام.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح