زرو يستقبل وفد رفيع المستوى يترأسه حاكم ولاية مومباسا الكينية ويتباحثان عقد اتفاقيات التعاون والاستثمار


ناظورسيتي | حمزة حجلة

استقبل زوال اليوم الجمعة 28 ماي الجاري، بالمطار الدولي العروي-الناظور، سعيد زارو، المدير العام لوكالة تهيئة بحيرة مارتشيكا، مرفوقا بمدير ديوان عامل إقليم الناظور، وعدد من مسؤولي وأطر الوكالة، وفدا رفيع المستوى، من دولة كينيا، يترأسه حاكم ولاية مومباسا التي تعد ثاني أكبر مدينة بكينيا، ويضم أعضاء من الحكومة والبرلمان المحليين والغرفة الكينية للتجارة والصناعة.

وحل الوفد الكيني برئاسة حاكم ولاية مومباسا، حسن علي جوهو، بمدينة الناظور، وذلك في إطار زيارة قام بها للمغرب، تحت إشراف السفارة المغربية بنيروبي، التي يوجد على رأسها السفير الريفي المختار غامبو، وبتنسيق مع وزارة الشؤون الخارجية، ووزارة الداخلية، وذلك من أجل تعزيز التعاون اللامركزي في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وتم خلال ذات الزيارة التي ترأسها المدير العام لوكالة تهيئة بحيرة مارتشيكا، سعيد زارو، بفندق مارتشيكا بأطاليون، بحضور مسؤولي وأطر وكالة تهيئة بحيرة مارتشيكا، وشركة مارتشيكا ميد، بعد زيارة لبعض المشاريع بالمدينة، تقديم شروحات للوفد الكيني حول المشاريع التنموية والسياحية التي قامت بانجازها وكالة مارتشيكا ميد بمدينة الناظور، ومؤهلات المدينة ومزايا الاستثمار، والقواسم المشتركة بين مدينة الناظور ومدينة مومباسا، خصوصا توفرهما على ميناء تجاري وترفيهي.

إلى ذلك، أشار المدير العام لوكالة تهيئة بحيرة مارتشيكا، في تصريح لـ"ناظورسيتي" أنه بفضل تأسيس المغرب لشركة مارتشيكا ميد أفريقيا تحتالقيادةالحكيمةلصاحبالجلالةالملكمحمدالسادس، عبرت العديد من الدول الأفريقية عن رغبتها واهتمامها، في عقد شراكات تعاون مع الوكالة ودراسة المشاريع المشتركة، وهو ما تترجمه زيارة الوفد الكيني للناظور.



ويذكر أن اهتمام حاكم ولاية مومباسا الكينية، بمشاريع وكالة مارتشيكا انطلق منذ استقباله للسفير المغربي، المختار غامبو، في شهر شتنبر السنة الماضية، والذي أطلعه على دور الوكالة آنذاك في التنمية المستدامة بالمغرب وعدد من الدول الأفريقية، وحثه على دعوة مسؤولي وأطر هذه الوكالة لدراسة مشاريع مستقبلية على ساحل مدينة مومباسا الساحلية، والتي تعد ثاني أكبر مدينة بكينيا.

وقد شجع الدبلوماسي المغربي والنائب البرلماني السابق عن إقليم الدريوش، الدكتور المختار غامبو، حاكم ولاية مومباسا، بعد وصوله للمغرب للقيام بزيارة ميدانية لبحيرة مارتشيكا، والوقوف على التحول التنموي الهائل الذي عرفته مدينة الناظور بفضل الدور التنموي والجمالي للوكالة.

حري بالذكر أن ذات الوفد الكيني يقوم بزيارة للمغرب تحت إشراف السفارة المغربية بنيروبي التي رتبت للقاءات التي قام بها الوفد المذكور، بتنسيق مع وزارة الشؤون الخارجية، ووزارة الداخلية، وهمت مدينة طنجة والرباط والدار البيضاء والناظور، وذلك للاستفادة من تجربة المملكة المغربية في المجال السياحي والتنموي، كما تم عقد توأمة مع مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة.

وقد سبق وأن وقع حاكم ولاية مومباسا، علي حسن جوهو، افتراضيا في 29 أبريل الماضي، خلال حفل ترأسه سفير المغرب في كينيا المختار غامبو، اتفاقية شراكة مع رئيسة جهة طنجة-تطوان-الحسيمة، فاطمة الحساني، والمتعلقة بسبل توطيد التعاون، وتعزيز تبادل زيارات الوفود بين الجانبين، وتطوير تبادل الخبرات والتجارب في القطاعات والمجالات ذات الاهتمام المشترك بين الجهتين، خصوصا في مجالات الاقتصاد الأزرق والصيد البحري وتدبير الموانئ والسياحة وتعزيز الجاذبية الترابية، فضلا عن حماية البيئة.





P1140773.jpg

P1140778.jpg

P1140782.jpg

P1140783.jpg

P1140785.jpg

P1140786.jpg

P1140788.jpg

P1140794.jpg

P1140801.jpg

P1140803.jpg

P1140810.jpg

P1140826.jpg

P1140833.jpg

P1140834.jpg

P1140835.jpg

P1140848.jpg

P1140849.jpg

P1150002.jpg

P1150003.jpg

P1150004.jpg

P1150006.jpg

P1150008.jpg

P1150010.jpg

P1150012.jpg

P1150016.jpg

P1150024.jpg

P1150028.jpg

P1150030.jpg

P1150042.jpg

P1150043.jpg

P1150044.jpg

P1150047.jpg

P1150048.jpg

P1150051.jpg

P1150056.jpg

P1150059.jpg

P1150062.jpg

P1150065.jpg

P1150066.jpg

P1150067.jpg


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح