رفيق مجعيط يكذب إشاعة رغبته الترشح بألوان حزب الحمامة ويؤكد أن البام سيحقق نتائج كبيرة بالناظور


رفيق مجعيط يكذب إشاعة رغبته الترشح بألوان حزب الحمامة ويؤكد أن البام سيحقق نتائج كبيرة بالناظور
ناظورسيتي: مهدي عزاوي

توصل موقع ناظورسيتي ببيان موقع من طرف رئيس المجلس الجماعي للناظور رفيق مجعيط، ومرشح حزب الأصالة والمعاصرة للإنتخابات البرلمانية القادمة عن حزب الأصالة والمعاصرة، يؤكد من خلاله أن ما تم تداوله عبر بعض المواقع الإلكترونية الإخبارية وبعض صفحات مواقع التواصل الاجتماعي بشأن رغبته في الترشح باسم حزب التجمع الوطني للأحرار، والتي نقلت هذه الإداعاءات المغرضة من تصريح أحد المحسبين على حزب الحمامة، هو مجرد إشاعات لا أساس لها من الصحة.

وأضاف مجعيط في بيانه أن هذه الأخبار زائفة والغرض منها الرئيسي هو التشويش على مشاركة حزب الأصالة والمعاصرة بإقليم الناظور برسم الإستحقاقات الانتخابية المقبلة، وينفي مجعيط بشكل قاطع هذه الأخبار التي تروج لمغادرته حزب الأصالة والمعاصرة، مبرزا أنه تربى ف أحضانه رفقة مناضلاته ومناضليه بالإقليم وعلى الصعيد الوطني.



إستنكر بشدة مجعيط ترويج مثل هذه المغالطات لأنها لا تمت بصلة للحقيقة الراسخة، أنه سيخوض الإستحقاقات الانتخابية المقبلة بألوان حزب الأصالة والمعاصرة، دون غيره من الأحزاب الساسية الأخرى التي رفض الترشح من مدة بألوانها وخصوصا حزب التجمع الوطني للأحرار حسب تصريحه، وأكد تشبثه بإنتمائه السياسي الحالي.

ومن جهة أخرى وفي تصريح خاص لناظورسيتي، أكد مجعيط أن حزب الأصالة والمعاصرة بإقليم الناظور، يتجه في الطريق الصحيح من أجل تحقيق نتائج قوية، سواء بإقليم في الانتخابات التشريعية أو الجماعية والجهوية، مبرزا أن الحزب عرف إلتحاقات من طرف أسماء وازنة، ما جعل الخصوم السياسيين يتخوفون وبدأوا في ترويج الإشاعات والأكاذيب.

وقال رفيق مجعيط على أن البام دائما ما كان يخيف منافسيه، لكونه يتوفر على مناضلين ومرشحين لديهم قاعدة شعبية، بإمكانها خلق الفارق في الانتخابات، مؤكدا على أنه سيخوض انتخابات جماعة الناظور والإنتخابات التشريعية كوكيل للائحة الأصالة والمعاصرة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح