NadorCity.Com
 






رغم كونه بلدا آمنا.. إسبانيا تنصح مواطنيها بـ"الحذر" حين سفرهم إلى المغرب


رغم كونه بلدا آمنا.. إسبانيا تنصح مواطنيها بـ"الحذر" حين سفرهم إلى المغرب
توفيق السليماني


على الرغم من أن المغرب لم يشهد أي أحداث عنيفة في السنوات الأخيرة، فإن الحكومة الإسبانية مازالت تعتبره من البلدان الـ43 في العالم التي يجب على السياح الإسبان السفر إليها بحذر. ومع ذلك يبقى المغرب أكثر أمانا بالنسبة إلى الأجانب مقارنة بدول الجوار. هذا ما كشفه التقرير السنوي الذي تعتمده السلطات الإسبانية لنصح مواطنيها قبل السفر إلى الخارج لأغراض مختلفة، والذي انفردت صحيفة «آ ب س» بنشر بعض تفاصيله.

ووضع التقرير المغرب في الخانة الثانية للدول الأكثر أمنا التي يمكن الإسبان السفر إليها، مثل غينينا الاستوائية والشيلي والأرجنتين والأوروغواي وبوليفيا وكوبا وكوستاريكا ورواندا، حيث سبغت في الخريطة الأمنية باللون الأصفر، تحت تحذير: «ينصح بالسفر بحذر»، فيما أشارت «آ ب س» إلى أن اللون الأصفر يعني أنها «بلدان ذات جريمة عالية دون أن تكون مقلقة». وأكدت مصادر إسبانية أن بعض الجرائم التي شهدها المغرب، مثل جريمة مقهى «لاكريم» بمراكش في نونبر 2017، وحوادث الاعتداء على بعض السياح الأجانب، تؤثر سلبا على التنقيط الذي تقدمه سفارات الدول الأجنبية عن المملكة.

لكن يبقى المغرب أحسن حالا أمنيا مقارنة بدول الجوار، مثل الجزائر التي ينصح بالسفر إليها مع أخذ أكبر قدر ممكن من الحذر والاحتياط، وتونس وموريتانيا، اللتين ينصح بالسفر إليهما مع أخذ الكثير من الحيطة والحذر، وعدم زيارة بعض مناطقهما، فيما يمنع السفر إلى ليبيا.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

شاهدوا الحلقة 17 من المسلسل الدرامي "خيوط رفيعة" الناطق بالريفية

شاهدوا حلقة جديدة من برنامج "كاميرا كاشي" بالريفية

الناظور.. سقوط مروج للمخدرات مبحوث عنه وطنيا في يد عناصر الدرك الملكي بقرية أركمان

شاهدوا الحلقة 17 من السلسلة الهزلية الريفية "ثواث خ ثواث" للكوميديين علاء بنحدو وبوزيان

جمارك بني انصادر تداهم مستودعا للسلع المهربة وتحجز 3 طن من الجبن المنتهي الصلاحية وتعتقل شخصين

الشيخ نجيب الزروالي.. حكم استعمال حبوب منع الحمل في رمضان

الثقافة والتنمية موضوع لقاء يؤطره الدكتور مومن شيكار