رصد حوالي 800 مليون سنتيم لتثبيت كاميرات المراقبة في كافة شوارع مدينة الحسيمة


رصد حوالي 800 مليون سنتيم لتثبيت كاميرات المراقبة في كافة شوارع مدينة الحسيمة
ناظورسيتي :

كشفت مصادر إعلاامية، أن وكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال، أطلقت صفقة طلب عروض، لتثبيت وتشغيل كاميرات مراقبة بشوارع مدينة الحسيمة.

وبحسب إعلان الوكالة على موقعها الإلكتروني، فقد خصص لهذا المشروع، غلاف مالي إجمالي يناهز 7 ملايين و 969 ألف درهم، أي حوالي 800 مليون سنتيم.

وبحسب الوكالة، سيتم فتح الأظرفة الخاصة بصفقة طلب العروض، بتاريخ 13 يوليوز المقبل، وذلك على الساعة العاشرة صباحا بمقر الوكالة بمدينة طنجة.

وبخصوص المشروع، قالت الوكالة أن هذه المبادرة تأتي من أجل إلحاق مدينة الحسيمة بركب المدن التي تخضع لنظام مراقبة بواسطة الكاميرات، علي غرار طنجة وشفشاون ومدن أخرى.


يذكر أنه خلال تجارب سابقة في بعض المدن، فإن من شأن تثبيت هذه الكاميرات، المساهمة في حل إشكالية مختلف أنواع الجريمة، خاصة أنها تقوم بتسجيل كل الوقائع التي تتم في الشارع العام، وترتبط بجهاز للمراقبة يدعى المقر المركزي للمتابعة.

وتسمح تسجيلات هذه الكاميرات بالعودة إليها في الحالات التي تتطلب ذلك، خاصة حينما يتعلق الأمر بشكايات مواطنين تفيد بتعرضهم لاعتداءات أو سرقات، نهيك عن حوادث السير.

وتجدر الإشارة إلى مدينة طنجة استفادة بدورها من مشروع تثبيت كاميرات المراقبة في أبرز الشوارع الرئيسية لمدينة، وخاصة في المدينة العتيقة، بهدف التصدي للجريمة بمختلف أنواعها، حيث اعتبر ذات الإجراء مطلبا ألح عليه ساكنة مدينة طنجة بالموازاة مع ارتفاع ظاهرة السرقة والاعتداء على ممتلكات الغير.

وأفادت تجارب وطنية ودولية، إلى فاعلية كاميرات المراقبة في مكافحة الجريمة ومراقبة حركة السير والجولان وحماية الممتلكات العامة والخاصة بالمدن الكبرى.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح