NadorCity.Com
 


رجل أمن يتحول إلى نجم. صورته رفقة «جميلاتْ بلجيكا» جعلته المغربي الأكثر شعبية هذه الأيام


رجل أمن يتحول إلى نجم. صورته رفقة «جميلاتْ بلجيكا» جعلته المغربي الأكثر شعبية هذه الأيام
عن كوود:

أثارت صورة شرطي رفقة "الجميلات البلجبكيات" أثناء زيارتهن للمغرب منذ ايام جدلاً واسعاً بين العديد من مستخدمى موقع التواصل الإجتماعى الفايسبوك.

رجل الأمن المبتسم جعل عددا من الشباب يحسدونه على الرفقة الطيبة كما انتقده بعض المحافظين لكونه ظهر رفقة فتيات بلباس جميل مثير هؤلاء المحافظون انتقدوه علنا وتمنوا أن يكونوا مكانه.

البوليسي تحل إالى شخصية لها شعبية كبيرة وهاد الشي فصالح صورة البوليس

وحسب معطيات حصلت عليه "كود" فإن الصورة التقطت بمدينة الجديدة وان رجل الامن المحاط بحسناوات بلجيكا دكالي وليس بيضاويا كما سبق وان اشرنا في وقت سابقا




1.أرسلت من قبل amatou lah في 07/11/2012 08:07
جات معاه دهش مين شاف الكاسيات العاريات أ نسى الدور ديالو و أنا أعيش في بلجيكا لمدة طويلة لم أرى في حياتي شرطيا بلجيكيا واقفا يأخذ صورة مع شخص ما لأن العمل لديهم عمل فيقوا المخزن المغربي راكو شوهتونا

2.أرسلت من قبل madomta filmaghrib falatastaghrib في 07/11/2012 14:48
osorat lo5rin lidaro falmasjid l7asan 2 findartohom? 5abba3tohom li2annaha mo5alifa l9anon lmaghribi oblamangol eddini.
ilamakanat lghira 3ladin wala3lablad achkatwa99a3 ghadikon blahad echchi?
ellah yasma7lina 7atta sma7na fwajibna liwassalna lhadachchi
la3fooooooooooooooooooooow

3.أرسلت من قبل f24 في 07/11/2012 16:42
awadi koul wahad yadire autocritique a rassou ama magblin ri taraf alakhar f hada kyassama (la jeunesse marocaine est vida)

4.أرسلت من قبل SALEH في 07/11/2012 16:55
مــسـكين لم يعيش صغره ويريد إسترجاع سنوات المراهقة هادا الشّرطي مفلس كان أولى له أن يطلب من الحسنوات البلجكييّات التّستّر وعدم إظهار مفاتنهنّ ولاكن هادا الشّرطي المفلس لم يفعل شيء ومع دالك نسمع كلمة أمير المؤمنين

5.أرسلت من قبل SALEH في 07/11/2012 16:57
لقد أثبتت البحوث العلمية الحديثة أن تبرج المرأة وعريها يعد وبالا عليها حيث أشارت الإحصائيات الحالية إلى انتشار مرض السرطان الخبيث في الأجزاء العارية من أجساد النساء ولا سيما الفتيات اللآتى يلبسن الملابس القصيرة فلقد نشر في المجلة الطبية البريطانية : أن السرطان الخبيث الميلانوما الخبيثة والذي كان من أندر أنواع السرطان أصبح الآن في تزايد وأن عدد الإصابات في الفتيات في مقتبل العمر يتضاعف حاليا حيث يصبن به في أرجلهن وأن السبب الرئيسى لشيوع هذا السرطان الخبيث هو انتشار الأزياء القصيرة التي تعرض جسد النساء لأشعة الشمس فترات طويلة على مر السنة ولا تفيد الجوارب الشفافة أو النايلون في الوقاية منه .. وقد ناشدت المجلة أطباء الأوبئة أن يشاركوا في جمع المعلومات عن هذا المرض وكأنه يقترب من كونه وباء إن ذلك يذكرنا بقوله تعالى : (وَإِذْ قَالُواْ اللَّهُمَّ إِن كَانَ هَذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِندِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِّنَ السَّمَاء أَوِ ائْتِنَا بِعَذَابٍ أَلِيمٍ ) سورة الأنفال : 32

6.أرسلت من قبل SALEH في 07/11/2012 16:59
قال صلى الله عليه وسلمصنفان من اهل النار لم ارهما قوم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس ونساء كاسيات عاريات مميلات مائلات رؤوسهن كأسنمة البخت الما ئله لا يدخلن الجنه ولا يجدن ريحها وان ريحها لتوجد من مسيرة كذا وكذا)صحيح

7.أرسلت من قبل tarifacht في 08/11/2012 15:58
ewa ch fiha homa ri la9to sora tidkariya ma3a rajol aman maghribi had achi 3adi wla labod min bla bla

8.أرسلت من قبل morad في 08/11/2012 18:17
yak maa hsadtouhhhhhhhh

9.أرسلت من قبل SALEH.bne ensar . Stockholm Sweden في 09/11/2012 16:56
لم أحسده أنا أعيش في أروبّا مند 21 عاماً زرت معظم بلدان أروبا ودرست في Stockholm University في السويد وبإمكاني مصاحبة أجمل الفتياة ولاكن ديني وأخلاقي لا تسمحني بدالك أرجو التّعقّل .رد على مراد

10.أرسلت من قبل khalide في 10/11/2012 15:13
ما أعتقد أن هذه الصورة فيها خدش للجهاز الذي ينتمي إليه رجل الأمن هذا الذي يتوسط ملكتي جمال المملكة البلجيكية، بل على العكس من ذلك هي شجاعة نادرة تحلى بها وأعطى من خلالها صورة متميزة متحررة من القيود التقليدانية، ومن المؤكد أن الشرطي الذي كان يقوم بمهمة التغطية الأمنية لهاتين الجميلتين أثناء زيارتهما للمآثر التاريخية بالحي البرتغالي لم يخطر بباله أن أخذ صور تذكارية بطلب من الزائرات ستخلق ضجيجا لا موقع له في المفهوم الجديد للسلطة التي ذكر بها صاحب الجلالة في خطابه الأخير بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء المظفرة. إن التعاليق وردود الأفعال المتباينة والتأويلات التي خلفتها هذه الصورة تعطي بشكل جلي الصورة النمطية التي لا زالت مترسخة في العقلية المغربية المتحجرة، ولم تسمح لنفسها من التخلص من أغلال الماضي غير المأسوف على انتهاكاته. شكرا لك با جلول على جرأتك، لقد حركت المياه الراكدة، ومنحت لجهاز الأمن المغربي القيمة والمكانة التي يستحق لدى المتنورين من أبناء الوطن، ولدى فئات واسعة خارج الحدود، التي لا يمكن إلا أن تصفق بحرارة لمثل هذه المبادرات.












المزيد من الأخبار

الناظور

شاهدوا.. توقيف عدد من المواطنين بسبب خرق قرار حظر التجوال الليلي وعدم وضع الكمامة بالناظور

الناظور.. الدرك الملكي يعتقل ستة "مخازنية" متورطين مع شبكة للتهريب الدولي للمخدرات بأركمان

بمناسبة ذكرى المولد النبوي.. المجلس العلمي ومندوبية الأوقاف ينظمان حملة للتبرع بالدم

سلوان.. رخصة التنقل الاستثنائية تخلق إشكالا بقيادة قلعية ومطالب بتدخل الجهات المعنية

مسنة ناظورية "ساخطة" على إحداث محطة لتوقف الحافلات قبالة منزلها بشارع الجيش الملكي

حادثة سير "خطيرة" ترسل مسنا في حالة حرجة إلى مستشفى الحسني بالناظور

بعد ثلاث سنوات من افتتاحه.. سوق إروسكي بمليلية يغلق أبوابه بسبب الأزمة وسياسة المغرب التجارية