رجال أعمال يهود بمليلية بينهم موزع جعة "أمستل" يؤكدون تلقي تحفيزات وإعفاءات للاستثمار في بني أنصار


متابعة

ذكرت شخصيات يهودية مقيمة بسبتة ومليلية المحتلتين، أنهم تلقوا اتصالا هاتفيا من القصر الملكي يدعوهم للإقامة في المناطق التجارية التي يزعم المغرب إنشائها بالقرب من بني انصار و الفنيدق .

وحسب صحيفة el espanol فإن رجل اعمال يهودي متخصص في بيع وتصدير الأحذية في مليلية تلقى يوم الجمعة مكالمة من رقم يحمل الرمز المغربي، من طرف موظف حكومي يعرض عليه الاستثمار في المغرب مقابل إعفاءات ضريبية، لدعم إنشاء الشركات وكذلك مرافق للتصدير من المغرب إلى دول أخرى في القارة الأفريقية مضيفا أنه سيفكر في العرض رغم أنه ليس لديه اي خطط للاستثمار بالمغرب و يخطط للاستثمار في إسرائيل .


هذه الشخصية المغربية عرضت عليه “أرضا للاستثمار بالمجان، علاوة على تخفيض الضرائب التي هي أقل بكثير من نظيراتها الإسبانية، إلى جانب المساعدة الإدارية في الافتتاح وفي البنيات التحتية”، في إشارة إلى أن المغرب مستعد لتخفيف الإجراءات البيروقراطية المرتبطة بالاستثمار، وكذلك توفير بعض الإعفاءات الضريبية في المنطقة الحرة. واستطرد المصدر ذاته أن المغرب عرض على التجار اليهود مساعدتهم على إيجاد وجهات إفريقية لسلعهم في حالة الاستثمار في المغرب.

و أضافت ذات الصحيفة أن القصر الملكي المغربي اتصل كذلك برجل أعمال آخر، وهو الموزع الحصري لبيرة "أمستل مليلية " التي يتم انتاجها بهولندا. و التي تعد مشروب الاكثر استهلاكا من طرف المغاربة ولا يترددون في عبور الحدود للحصول عليه.

كما أشار ذات المصدر ان المستشار الملكي أندريه أزولاي والمكلف بإدارة اعمال المشاريع الاقتصادية للملك محمد السادس منذ 1991 قد اتصل بيهود مليلية من أصل مغربي، الذين تم تهريب حوالي 5000 منهم من الدار البيضاء وطنجة وفاس .


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح