ربورتاج: هكذا تحتفل مدن ألمانيا بـ"الكريسميس" وهذه أكبر شجرة لعيد الميلاد في العالم


مراد ميموني - من ألمانيا


وسط أجواء البهحة والسعادة، تستعد ألمانيا للإحتفال بعيد الميلاد المجيد، حيث تنتشر مظاهر الإحتفال في الشوارع والحدائق والأزقة والأسواق، وتتزين بالمصابيح الملونة والأشجار المضيئة، وذلك إبتداءا من نهاية نوفمبر إلى غاية بداية يناير، حيث يعتبر الوقت المناسب لإقامة إحتفالات "كريسميس" ورأس السنة الجديدة.

أسواق عيد الميلاد في ألمانيا، هي أحد التقاليد العريقة، ولها تاريخ يرجع إلى القرن الرابع عشر في بافاريا، والتي تعرف اليوم بمدينة ميونيخ، حيث تلتقي فيها العائلات والأصدقاء لتناول الطعام وشراب المشروبات الكحولية وغيرها، بالإضافة إلى شراء الهدايا والإستمتاع بالجو المبهج مع الموسيقى والترانيم المحيطة بالمكان.

ما ينطبق على فصول السنة ينطبق أيضا على المناطق الألمانية، فسواء كانت وجهتك هي جنوب ألمانيا وشمالها، شرقها أو غربها، فسوف يترك طل منها طابعا خاصا على عطلتك، بحيث تحمل معك ذكريات جميلة ومتفردة.

وتطغى على ألمانيا في الفترات الأخيرة خاصة خلال شهري نوفمبر ودجنبر، أسواق أعياد الميلاد التي ننقل لكم من خلال هذا الروبورتاج المصور بعضا منها، حيث اخترنا لكم مدينة ماينز، وهي عاصمة أكبر مدن ولاية راينلاند بالاتينات والتي تقع في جنوب غرب ألمانيا، ومدينة كولونيا (كولن) العاصمة الإقتصادية لألمانيا، والتي يتجاوز عدد سكانها المليون نسمة، والمعروفة بالمعلمة التاريخية "كاتدرائية كولن"، الأطول في العالم والأقدم، حيث يعود تاريخها إلى العصر الروماني.

ونختتم جولتنا بمدينة "دورتموند" التي تم نصب فيها أكبر شجرة ميلاد في العالم، والتي يصل ارتفاعها إلى 45 مترا، وتزن 40 طنا، ومزينة








تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح