رئيس جماعة بوعرك محمادي توحتوح يعلن تعافيه من فيروس كورونا


رئيس جماعة بوعرك محمادي توحتوح يعلن تعافيه من فيروس كورونا
ناظورسيتي: مهدي عزاوي

أعلن محمادي توحتوح رئيس جماعة بوعرك، عن تعافيه من فيروس كورونا المستجد، وذلك خلال تدوينة على صفحته الرسمية بالفايس بوك.

حيث قال توحتوح في تدوينته،" شكرا لكم وجزاكم الله خيرا على دعواتكم لي بالشفاء"، مضيفا "الحمد لله الذي عافاني من مرضي بعد ان من الله علي بالشفاء فله الحمد وله الشكر" وقدم الشكر الجزيل لكل من سأل عنه اثناء مرضه وكل من تواصل معه عبر اتصال أو رسائل أو من خلال مواقع التواصل الاجتماعي.

واعتذر توحتوح عن عدم تمكنه من الرد على بعض الاتصالات، ومتمنيا الصحة والسلامة للجميع وأن يبعد هذا الوباء عنا، وأن يديم الصحة والعافية على المغاربة.

جدير بالذكر أن رئيس جماعة بوعرك، محمادي توحتوح، تعرض إلى الإصابة بفيروس “كورونا” المستجد، هو وزوجته.

وذكرت مصادر ناظورسيتي، أن نتائج التحاليل المخبرية، أظهرت تعرض الرئيس للإصابة، بعد أيام منذ إجراءه تحاليل “كوفيد19”.

وكان رئيس جماعة بوعرك، قد شارك في وقت سابق، في فعاليات المؤتمر الوطني لحزب التجمع الوطني للأحرار، من منزله بعد تأكد مخالطته لمصاب بفيروس كورونا، حيث تجنب الحضور التزاما بضرورة حماية محيطه من انتشار الفيروس رغم عدم ثبوت إصابته بعد آنذاك

وقالت مصادر مقربة من الرئيس، أنه يمكث بالحجر الصحي في المنزل للعلاج، وأنه في حالة صحية جيدة.

ويتعرض رؤساء وأعضاء الجماعات أكثر من غيرهم للإصابة بالفيروس، إثر حضورهم الدائم بالمجلس، واحتكاكهم بالمواطنين والموظفين والأعضاء بسبب التدبير اليومي، لحيث ان العديد من الجماعات سبق لها وأن سجلت إصابات بفيروس “كورونا”


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح