رئيس جماعة بالحسيمة ينعت مهندسا بـ"الكلب" والقضية تصل لوزير الداخلية


رئيس جماعة بالحسيمة ينعت مهندسا بـ"الكلب" والقضية تصل لوزير الداخلية
ناظورسيتي: متابعة

خرجت دورة عادية عقدها المجلس الجماعي لاساكن بإقليم الحسيمة، عن مسارها الطبيعي، بعدما تحولت إلى جلسة للتهجم على مهندس في إدارة المياه والغابات من طرف رئيس المجلس المنتمي لحزب الحركة الشعبية، بسبب خلاف حول إحدى النقاط المدرجة في جدول الاعمال.

ووفقا لمصدر مسؤول، فقد نعت رئيس جماعة اساكن بإقليم الحسيمة، مهندسا في المندوبية السامية للمياه والغابات بـ"الكلب"، ما أغضب خريجي المدرسة الوطنية الغابوية للمهندسين بسلا، وجعلهم يراسلون وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت لاتخاذ الاجراءات اللازمة ضد المسؤول الجماعي المذكور.

وطالبت الجمعية في شكايتها لوزير الداخلية، بإيفاد لجنة مركزية للتحقيق في واقعة الاعتداء اللفظي الذي تعرض له المهندس المحلي ورئيس مركز المحافظة وتنمية الموارد الغابوية بكتامة، خلال اجتماع رسمي حضرته السلطة المحلية.

من جهة ثانية، استنكر الاتحاد الوطني للمهندسين المغاربة، سلوك رئيس الجماعة المذكور، مبديا احتجاجه على السلطات المحلية التي لم تتخذ اي إجراء تأديبي ضد رئيس جماعة اساكن.

وكان المجلس الجماعي لاساكن عقد دورة استثنائية نهاية شهر مارس، استدعي إليها مهندس محلي في إدارة المياه والغابات لمناقشة نقطة تهم الإجهاز على الملك الغابوي في الجماعة.

وتتطور النقاش بين رئيس الجماعة و المهندس السالف ذكره، بعدما أقر هذا الاخير بأن ضعف التعاون من طرف المجلس الجماعي هو المساهم في تطور ظاهرة الاجهاز على الملك الغابوي، ما أغضب الرئيس قبل أن يتلفظ ضده بكلام نابي واصفا إياه بالكلب.





1.أرسلت من قبل قناص اساكن في 24/04/2019 20:15 من المحمول
الجهل ينتفظ ضد العلم، هدا السلوك يوضع المستوى الثقافي في النقاش لبارون مخدرات تم انتخابه ليدافع عن مصالحه ولو بالاعتداء على المسؤولين المحليين باساكن و مهندس المياه و الغابات اولهم

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح