رئيس الحرس المدني بمليلية يشكر الأجهزة الأمنية المغربية على جهودها في مكافحة الهجرة


ناظورسيتي: وكالات

أعلن رئيس الحرس المدني في مليلية المحتلة، أنطونيو سيراس سانشيز، عن استخدام طائرات بدون طيار “درون” لمراقبة السياج الحدودي مع المغرب بالإضافة إلى كاميرات مراقبة تصور على المدى الطويل سيتم تركيبها في القريب.

وأورد، بحسب مانشرته وكالة أوروبا بريس أن هذه التغييرات تأتي بعدما تم رصد خلال السنة الجارية 2021 إصابة أزيد من 60 فردا من الحرس المدني، كما تعرض أمنيون مغاربة، هم أيضا، لإصابات أسفرت عن وفيات في صفوفهم، وذلك في اعتداءات على الحدود.

وعمد المتحدث على شكر المغرب بالقول “أشكر جزيل الشكر مساعي وجهود ووفاء قوات الدرك الملكي والشرطة المغربية على حرصها في مكافحة الهجرة غير النظامية ومراقبتها للحدود”، مبرزا أن حكومة مليلية تحدث هذه التغييرات لتعزيز المراقبة على مستوى المعبر الحدودي المغلق منذ أزيد من عام.

وأشار سيراس سانشيز إلى أن المعبر الحدودي سيتم فتحه قريبا، مبرزا “في انتظار ذلك سيكون لدى الحرس المدني منشآت جديدة تضم نظام الماسحات الضوئية، والمراقبة بالفيديو والتعرف على الوجه”.

فضلا عن أجهزة الكشف عن نبضات القلب، والتعرف التلقائي على لوحات الترخيص، يردف رئيس الحرس قبل أن يسترسل “وستدخل تحسينات في مناطق وقوف السيارات والتفتيش من حيث الجمارك والمسوحات المالية”.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح