دورة مجلس جماعة أولاد بوبكر.. المصادقة بالإجماع وبزعنين يفلح في جمع شمل مكونات المجلس


دورة مجلس جماعة أولاد بوبكر.. المصادقة بالإجماع وبزعنين يفلح في جمع شمل مكونات المجلس
ناظورسيتي | إ. الجراري

عقد مجلس جماعة أولاد بوبكر الذي يرأسه التجمعي خالد بزعنين، أمس الخميس 05 أكتوبر الجاري، دورة أكتوبر العادية، وذلك بحضور قائد قيادة عين الزهرة والخلفية الأول، والنصاب القانوني الذي بلغ 14 عضوا من أصل 17 عضوا.

وتضمن جدول أعمال الدورة ثلاث نقاط؛ المصادقة على الهيكلة التنظيمية للجماعة، المصادقة على إحداث هيئة المساواة وتكافؤ الفرص، فيما تم تأجيل النقطة المتعلقة بدراسة مشروع الميزانية للسنة المالية 2018 بسبب عدم توصل الجماعة بحصتها من منتوج الضريبة على القيمة المضافة.

واستهلت أشغال الدورة بكلمة ترحيبية لرئيس المجلس، شكر فيها المجهودات التي يقوم بها أعضاء مجلس الجماعة بكل مكونتها من أجل التلاحم والتعاون والتنسيق الرامي لخدمة الصالح العام، ليعرج بعدها على تلاوة ما قام به المجلس ما بين الدورتين ليعرض بعد ذلك جدول أعمال الدورة.
وفي ذات السياق، فقد صوت أعضاء المجلس بكل مكوناته بالإجماع على الهيكلة التنظيمة للمجلس مع المصادقة على رفع ملتمس للسيد وزير الداخلية قصد مد يد المساعدة للجماعة في فتح مناصب شغل لتعيين مدير المصالح الذي ينص عليه القانون في هرم الهيكل التنظيمي.

وبعدها تداول المجلس النقطة المتعلقة بإحداث هيئة المساواة وتكافؤ الفرص، إذ أكد خالد بزعنين أن رئاسة المجلس سبق وقامت بإعلان في الموضوع للجمعيات الراغبة في الإنضمام لهذه الهيئة في أجل قانوني محدّد، وبعدما تم التوصل بمختلف الطلبات قام المجلس باقتراح جمال بوشلاغم رئيسا للهيئة بالإجماع، كما تم تطعيم مكتب الهيئة بفعاليات وهيئات أخرى، لتختتم الدورة برفع برقية الولاء.

هذا فقد كان لافتا الهدوء الذي طبع أشغال الدورة إضافة إلى النقاش الجاد والبناء، بفضل رغبة مكونات المجلس في التنسيق والتعاون بينهما لأول مرة بعيداً عن التشنجات التي طبعت سابقا علاقة المعارضة بالأغلبية، خصوصا منذ انتخاب خالد بزعنين رئيسا للجماعة، هذا الأخير الذي وضع جانبا كل الخلافات السياسية والحزبية بغية رأب الصدع، ومقدما يده للجميع من أجل العمل على وضع بصمة المجلس في مسار تنمية الجماعة.































































































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح