NadorCity.Com
 


دعما للمعتقلين السياسيين للقضية الأمازيغية


دعما للمعتقلين السياسيين للقضية الأمازيغية

مساندةً للمعتقلين الأمازيغ، نرجو من الفنانين المناضلين الراغبين في المشاركة في عمل جماعي، يروم النهوض بملف المعتقلين السياسيين للقضية الأمازيغية إبداء رأيهم حول مشروع تسجيل أغنية واحدة لكل مجموعة تحمل في طياتها موضوع حول المعتقلين السياسيين حميد أعضوش و مصطفى أوسايا، ضمن ألبوم ستشارك فيه مجموعات غنائية ملتزمة عديدة.

نعلم للفنانين أن عائدات هذا الألبوم ستخصص لدعم المعتقلين السياسيين للقضية الأمازيغية.

بالنسبة لفناني الجنوب الشرقي، فاستوديو الفنان موحى ملال رهن إشارتهم لتسجيل الأغنية مجانا.

للمزيد من المعلومات المرجو الاتصال بالهواتف التالية:

سيفاوين 06 34 06 59 20
موحى ملال 06 71 52 51 18
محمد أزوهري 06 10 80 24 51
حسن أبراهيم 06 72 89 61 76
براهيم خدامش 06 15 34 89 23

أو البريد الالكتروني التالي sifawin @gmail.com :

A tous les artistes désireux de soutenir nos détenus politiques. Prière de prendre contact avec les messieurs dont les numéros de tel sont affichés ci-dessous, pour discuter d'une éventuelle contribution. Il s'agit de l’enregistrement d'un album-hommage pour Ouadouch, Ousaya et Aâhid.

Le studio de M.Mellal est mis gratuitement à la disposition des artistes du Sud-est.

Pour tout contact:
Sifawin : 06 34 06 59 20
Moha MELLAL : 06 71 52 51 18
Mohamed AZOUHRI : 06 10 80 24 51
Hassan OUBRAHIM: 06 72 89 61 76
Brahim KHDAMECH: 06 15 34 89 23



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

المركز الصحي بأركمان ينظم حملات تحسيسية حول تشجيع الرضاعة الطبيعية

في حملة غير مسبوقة.. الشرطة الإدارية تحرر الملك العام بشوارع الناظور

ابن الريف الدكتور ابراهيم دناد ينال شهادة الدكتوراه بميزة مشرف جدا من الجامعة الحرة بأمستردم

المستشار الجماعي حمزة المنصوري يرد على تحتوح.. حكم الاستئناف شابته عيوب وليس بأخر مرحلة للتقاضي

مداهمة منازل مكتراة وسط الناظور تسفر عن توقيف 100 مهاجر إفريقي ضمنهم نساء حوامل وأطفال

مطار العروي يسجل ارتفاعا في نسبة عدد المسافرين خلال الشهر الماضي

وزارة الداخلية تعلن تتبعها لمستوى أسعار المواد الأساسية خلال شهر رمضان وتتوعد الغشاشين