درك سلوان يوقف "كرّاب" ويحجز مئات القنينات من الخمور


ناظورسيتي -متابعة

ألقت عناصر تابعة للمركز الترابي للدرك الملكي في سلوان، مساء أمس الأربعاء، القبض على مروج خمور بدون ترخيص وحجزت لديه كمية كبيرة من الخمور. وقد باشر رجال الدرك تحرّكاتهم في هذه القضية بعد تلقي إدارته في المركز المذكور إخبارية تفيد بأن المروج المعني بالأمر قد حوّل منزله إلى مكان لتخزين أنواع من الخمور يعمل على ترويجها محليا دون ترخيص.

وقالت مصادر محلية عناصر تابعة للدرك في مركز سلوان تنقلت إلى منزل المروج بناءً على المعطيات التي وردت في الإخبارية، وبعد تفتيش المنزل الذي اتخذه المروج "مخزنا" يحتفظ فيه بكميات الخمور التي يتاجر فيها تم إيقاف المروج وحجز ما يفوق 1500 قنينة خمر من نوعي الجعة (البيرة) و"الفودكا" وتمت مصادرة هذه الحمولة الكبيرة واقتياد المروج من أجل مواصلة التحقيق معه.


ووضّحت المصادر ذاتها أن المعني بالأمر اقتيد إلى مركز الدرك في سلوان حيث وُضع، بتعليمات من النيابة العامة المختصة، رهن تدابير الحراسة النظرية في أفق عرضه أمام هيأتها فور انتهاء التحقيقات، لاستجلاء كافة كواليس هذه القضية وتحديد هوية شركاء محتملين له أو مزوديه بهذه الكميات الكبيرة من المشروبات الكحولية غير المرخصة.

يشار إلى أن كافة أجهزة الأمن والدرك والقوات المساعدة نفذت في الآونة الأخيرة عدة عمليات من هذا النوع وتمكنت، من خلال حملات تشنّها على "النقط السوداء" في عدة مدن وجهات في أقاليم الجهة الشرقية، من إيقاف العديد من المجرمين والمبحوث عنهم. كما تمكنت من تفكيك لعديد من الشبكات التي تنشط في ترويج المخدرات والممنوعات وفي التهجير السري.










تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح